رابط إمكانية الوصول

logo-print

مسؤولة مغربية تطلب تعبئة هاتفية بالفيسبوك.. ماذا جرى؟


نزهة الوفي

فوجئ مجموعة من مرتادي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك في المغرب، تحديدا الأصدقاء الافتراضيين لكاتبة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، بتوصلهم برسائل منها.

وتضمنت الرسالة التي توصل بها الأصدقاء الافتراضيين للمسؤولة الحكومية المغربية، أمس الخميس، طلبا بإرسال تعبئة هاتفية لها، وهي الرسالة التي اعتاد مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي التوصل بها من الحسابات التي تتعرض للقرصنة.

"مرحبا، أريدك أن تشتري تعبئة من قيمة 50 درهما وتكتب لي شفرتها هنا لأدخلها إلى الهاتف، أحتاجها بشكل مستعجل وأنا في مكان بعيد"، هذه هي الرسالة التي توصل بها العديد من الأصدقاء الافتراضيين للوفي والذين حاولوا تنبيهها إلى اختراق حسابها.

وقد تداول مجموعة من مرتادي فيسبوك صورا للرسالة التي توصلوا بها من المسؤولة الحكومية المغربية، التي كانت قد نشرت آخر تدوينة لها عبر حسابها الخاص صباح أمس الخميس، قبل أن تنشر عبر صفحتها الرسمية تدوينة نبهت الجميع من خلالها إلى ضرورة عدم التفاعل مع الرسائل التي يتوصلون بها من حسابها الشخصي.

وأكدت الوفي تعرض حسابها للقرصنة، بحيث جاء في التدوينة المنشورة عبر صفحتها الرسمية "تعرض الحساب الشخصي للسيدة نزهة الوفي للإختراق هذا الصباح وتحاول استعادته لذلك المرجو عدم التفاعل مع أي رسالة أو منشور يصدر عن الحساب".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG