رابط إمكانية الوصول

logo-print

الأمم المتحدة تعرب عن قلقها من العثور على جثث بشرق ليبيا


مواجهات مسلحة في ليبيا - أرشيف

قالت الأمم المتحدة إنها تشعر "بالجزع" مما يبدو أنه عمليات قتل انتقامية في ليبيا وذلك عقب ورود تقارير عن العثور على ثماني جثث في مدينتي درنة وبنغازي.

وقال سكان لرويترز إن خمس جثث عثر عليها في حي الليثي في بنغازي يوم الجمعة، وأظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي ما بدا أنها جثث مشوهة وملطخة بالدماء.

ولم يتسن التحقق من الصور بشكل مستقل ورفض مسؤولون أمنيون في بنغازي التعليق.

وفي درنة التي تبعد 250 كيلومترا إلى الشرق من بنغازي، قالت مصادر طبية إن جثث ثلاثة أشخاص بدا أنهم قتلوا دون محاكمة عثر عليها ملقاة في المدينة يوم الخميس.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا على حسابها على تويتر "تعبر البعثة عن جزعها إزاء تقارير عن عمليات قتل انتقامية جديدة في ليبيا في 25 يناير. وتم العثور على ثلاث جثث في درنة وخمس في بنغازي".

وأضافت البعثة أن "نمط العنف الوحشي يجب أن ينتهي، أولئك الذين لديهم السلطة على القتلة أو يأمرون أو يقومون بارتكاب هذه الجرائم يتحملون المسؤولية الكاملة بموجب القانون الدولي".

وجاءت تلك التقارير بعد تفجير مزدوج بسيارتين ملغومتين في بنغازي أسفر عن مقتل 35 شخصا وإصابة العشرات يوم الثلاثاء، وظهرت في اليوم التالي صور ولقطات فيديو تظهر فيما يبدو عمليات إعدام دون محاكمة لعشرة محتجزين خارج مسجد حيث وقع الهجوم.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG