رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

منظمة: قلقون لسجن صحافي مغربي ومتابعة 4 آخرين


عبرت منظمة "مراسلون بلا حدود" عن قلقها الشديد إثر الحكم بسجن صحافي مغربي ومتابعة أربعة آخرين.

وأكدت المنظمة في بلاغ لها قلقها على إثر الحكم بالسجن على عبد الكبير الحر، مشيرة إلى أن الحر وهو "مؤسس موقع رصد المغرب" قد تم الحكم عليه، أول أمس الخميس بأربع سنوات سجنا نافذة.

اقرأ أيضا: تعديل قانون الصحافة بالمغرب.. إعلامي: كارثة

ولفتت المنظمة إلى أن دفاع الصحافي قد أوضح في بلاغ له أن الحر توبع حول "منشورات عن حراك الريف على صفحة فيسبوكية لم يعد يسيرها منذ عام 2016"، وأن المحكمة، حسب المحامي، "رفضت طلب إجراء خبرة تقنية" على تلك الصفحة.

من جهة أخرى، أشارت المنظمة إلى محاكمة أربعة صحافيين آخرين، هم صحافي "أخبار اليوم"، عبد الحق بلشكر، وصحافي "المساء"، محمد أحداد، وصحافيا موقع "الجريدة24" كوثر زكي، وعبد الإله سخير، التي انطلقت يوم الخامس والعشرين من شهر يناير المنصرم.

اقرأ أيضا: انتقادات حقوقية لاستمرار اعتقال الصحافيين بالمغرب

وتابعت المنظمة مبرزة أن الصحافيين الأربعة يتابعون من أجل نشر مقتطفات من تحقيق برلماني "سري" يهم الصندوق المغربي للتقاعد، مشيرة إلى أن المتابعين يواجهون حكما يتراوح بين سنة وخمس سنوات سجنا، وغرامة مالية تتراوح بين ألف درهم و10 آلاف درهم.

هذا ولفتت المنظمة في نهاية البلاغ الذي نشرته عبر موقعها إلى كون المغرب احتل المركز 133 من أصل 180 دولة في الترتيب العالمي لحرية الصحافة لعام 2017.

اقرأ أيضا: نقيب الصحافيين المغاربة: هناك توجه نحو التضييق على حريتنا

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG