رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

'مسيرة وطنية' لأطباء القطاع العام بالمغرب


تستعد "النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام" في المغرب، والتي تضم أطباء وصيادلة وجراحي أسنان، لخوض وقفة ومسيرة احتجاجيتين وذلك يوم العاشر من شهر فبراير الجاري بمدينة الرباط.

فبعد مجموعة من المحطات الاحتجاجية التي خاضوها والتي تضمنت إضرابات ووقفات جهوية ووطنية، يستعد أطباء القطاع العام لوقفة ومسيرة في العاشر من الشهر الجاري، وذلك بعد نحو أسبوعين فقط على تعيين وزير جديد على رأس قطاع الصحة.

ومن المرتقب أن تبدأ الوقفة أمام وزارة الصحة في الرباط ابتداء من الساعة العاشرة صباحا وتليها "مسيرة وطنية" في اتجاه مقر البرلمان ابتداء من الساعة الحادية عشرة.

وحسب بلاغ للنقابة فإن هذه الخطوة تأتي "أمام استمرار الوضع الصحي المتأزم والاختلالات العميقة التي تعرفها المنظومة الصحية"، لافتا إلى عدة مشاكل يعرفها القطاع من قبيل "ندرة الموارد البشرية وقلة التجهيزات البيوطبية ومشاكل التعقيم والأدوية".

كما تأتي الوقفة والمسيرة أيضا في ظل "السياسة الحكومية" التي وحسب النقابة "تحاول تهميش وتجاهل المطالب المشروعة للشغيلة الصحية بمختلف فئاتها"، الأمر الذي أدى حسب المصدر نفسه إلى "دخول المنظومة الصحية برمتها حالة الانهيار وفي مقدمتها المستشفى العمومي الذي يعيش أيامه الأخيرة إن لم تتداركه إرادة فعلية لإنقاذه" يقول البلاغ.

الكاتب الوطني للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، منتظر العلوي، أكد أن الوقفة والمسيرة المرتقبة السبت المقبل "هي حلقة من حلقات المسلسل النضالي الذي أعلنا عنه منذ الدخول الاجتماعي في شتنبر الماضي"، مردفا "مستعدون لأي حوار جاد لحلحلة الأوضاع الكارثية".

وعما إذا كان قد حدث أي اتصال بينهم وبين وزير الصحة الجديد، أنس الدكالي، أبرز المتحدث "لحد الآن نحن ننتظر أية خطوة وفي الوقت نفسه ملزمون بتنفيذ مقررات أجهزتنا التنظيمية والتقريرية".

من جهة أخرى وعما إذا كانت وقفتهم ومسيرتهم المرتقبتان قد تتتسبان في شل الخدمات الصحية بالمستشفيات العمومية، أكد العلوي ضمن تصريحه لـ"أصوات مغاربية" أنهم "حريصون على الحفاظ على الخدمات الصحية في حدها الأدنى"، ولذلك الوقفة والمسيرة "لن تعرفا مشاركة 100% من المناضلين" على حد تعبيره، مشددا في السياق نفسه على حرصهم على عدم إفراغ المستشفيات وخاصة الأقسام الحيوية.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG