رابط إمكانية الوصول

logo-print

الخازن الجديد لأموال التونسيين: وضعنا الاقتصادي مخيف


المحافظ الجديد للبنك المركزي التونسي، مروان العباسي

صادق البرلمان التونسي، الخميس، على تعيين مروان العباسي محافظا جديدا للبنك المركزي.

يأتي ذلك غداة إعلان محافظ البنك المركزي السابق، الشاذلي العياري، مساء الأربعاء، استقالته من منصبه، في سياق تفاعلات إدراج تونس على لائحة أوروبية للدول المعرضة لخطر تمويل الإرهاب.

ويبلغ المحافظ الجديد للبنك المركزي التونسي، مروان العباسي، من العمر 59 سنة، وهو خبير دولي وأستاذ جامعي حاصل على شهادات عليا في الاقتصاد والرياضيات من جامعات فرنسية، وبتعيينه، أصبح المحافظ رقم 13 للبنك المركزي التونسي منذ إنشائه سنة 1958.

وقال العباسي، خلال كلمته أمام البرلمان، أن "الوضع في تونس صعب لكنه ليس مستحيلا.. وعلينا تغيير الممارسات وإيجاد الحلول"، مؤكدا أن تصنيف تونس ضمن القائمة السوداء للبلدان الأكثر عرضة لتبييض الأموال وتمويل الإرهاب سيكون له تأثير".

وأضاف المسؤول الجديد أنه بـ"الإمكان الخروج من هذا التصنيف"، لكن "ما هو مخيف أكثر هو معدل التضخم، الذي يواصل نسقا تصاعديا، ويمكن أن يبلغ 9 و10 بالمئة وتفاقم العجز التجاري وعجز ميزان المدفوعات والعجز المسجل على مستوى الميزانية".

وتابع المحافظ الجديد قائلا: "لمقاومة ذلك، يجب علينا العمل والرفع في الإنتاجية والقدرة التنافسية والنهوض بالتصدير، وهذا غير ممكن دون تظافر جهود الجميع. علينا أن نصدر أكثر مما نستورد لنخرج من الأزمة".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG