رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

السلطات المغربية تعد بإغلاق كل الآبار غير القانونية في جرادة


عامل بمناجم جرادة خرج للاحتجاج

في مواجهة الاحتجاجات الاجتماعية في جرادة بشمال شرق المغرب، تعد السلطات بإغلاق كل الآبار غير القانونية في المدينة المنجمية السابقة مع خطة لإعادة تأهيل عمال المناجم غير القانونية.

وقال الأمين العام لولاية جهة الشرق في حديث عبد الرزاق الكورجي "هناك أكثر من 3200 بئر في جرادة وفقط 200 الى 300 منها ناشطة، الآبار الأخرى مهجورة وتطرح تهديدا فعليا وستغلق جميعها".

وشهدت جرادة تظاهرات منذ مقتل شابين في بئر مهجورة كانا يحاولان استخراج فحم منها في ديسمبر الماضي.

وقضى اثنان آخران عرضا منذ ذلك الحين، ما أثار غضب واستياء سكان هذه المدينة المنكوبة اقتصاديا التي تصنفها الإحصاءات الرسمية بالأفقر في المملكة.

ويطالب المتظاهرون بـ"بديل اقتصادي" من "مناجم الموت" التي يغامر فيها مئات العمال بحياتهم منذ إغلاق الحوض المنجمي في نهاية التسعينات.

وينتقد المحتجون مسؤولين محليين "يقومون بإعادة بيع الفحم المستخرج من الآبار المغلقة بفضل تراخيص استثمار"، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال الكورجي إن معظم هؤلاء من النواب المحليين ومن هنا "عدم ثقة" المتظاهرين "بهذه الطبقة السياسية"، مشددا على أن "كل التراخيص الممنوحة لهؤلاء المسؤولين سُحبت".

المصدر: أ ف ب

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG