رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ولد عباس: الجزائر أفضل من أميركا.. مغرد: ارحم عقولنا!


جمال ولد عباس حاملا صورة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

ما زالت تصريحات الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني بالجزائر، جمال ولد عباس، تصنع الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يتداول نشطاء مقاطع فيديو لآخر لقاء له مع نواب حزبه في البرلمان.

ومن بين التصريحات التي أثارت تعليقات جزائريين على فيسبوك، تأكيده أنه سيعيش حتى يصل عمره 100 سنة، وأنه سيكون حاضرا في عام 2034.
"وقال ولد عباس متوجها لنواب حزبه "نكون معاكم ما تخافوش.. اللي يعتقدوا العكس راهم غالطين"!

لكن تأكيده بأن الجزائر أفضل من الولايات المتحدة الأميركية، كان الأكثر انتشارا من بين مقاطع الفيديو المثيرة للجدل للرجل، وهو يعدد إنجازات الجزائر في عهد الرئيس بوتفليقة.

وقال ولد عباس "أعطوني أي دولة في العالم، حتى أميركا، لماذا لسنا أحسن من أميركا؟، هل عندهم العربي بن مهيدي مثلا؟".

وفي تدوينة له على تويتر، أبدى الإعلامي توفيق نوادرية، استياء من تصريحات جمال ولد عباس، مبديا رغبته في "سماع تصريحات موزونة من المسؤولين" الجزائريين.

وكتب نوادرية ما معناه "بعد السويد جمال ولد عباس: الجزائر أفضل من الولايات المتحدة الأميركية، طبعا لا يتحدث عن كرة القدم ، كل الخوف من أن يأتي علينا يوم ويقول نحن أفضل من كوريا الشمالية، ما تزعفولناش كيم جونغ أون (رجاء لا تغضبوا كيم جونغ أون) ".

وعبر مغردون عن استغرابهم، لرفض الأمين العام للحزب العريق، جمال ولد عباس إثارة موضوع مرض الرئيس بوتفليقة، متوجها إلى الصحافة التي كانت متواجدة لتغطية لقائه مع نواب حزبه بالقول "صحة الرئيس خط أحمر".

من جانبه، كتب الناشط عبد الله شكة، "يا ولد عباس ارحم عقولنا"، في إشارة إلى التصريحات المثيرة للجدل، التي أضحى ولد عباس يطلقها خلال خطاباته أمام مناضلي حزب التحرير الوطني في الجزائر.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG