رابط إمكانية الوصول

logo-print

الستاتي يحاضر عند حزب مغربي.. مدون: 'وليتو خفاف؟'


الستاتي

موجة من ردود الفعل أثارها المغني الشعبي المغربي، عبد العزيز الستاتي، عقب مشاركته في تأطير ورشة حول الفن والثقافة، لفائدة شبيبة حزب التجمع الوطني للأحرار.

الخبر أثار موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا وقد أثار في الآونة الأخيرة جدلا واسعا، إثر إصداره أغنية في ثلاثة أجزاء، بعنوان "سيدنا سيدنا" يمدح فيها الملك محمد السادس.

الفنان الذي سبق له أن دعي من طرف نفس الحزب السياسي، لحضور مؤتمره السادس، العام الماضي، دعي مؤخرا لتأطير ورشة لصالح شبيبة الحزب، وذلك حسب ما كشفت عنه القيادية الشابة في الحزب، ياسمين مغوار، التي نشرت عبر حسابها على "فيسبوك"، صورة تجمعها بالستاتي.

وأرفقت القيادية الشابة في التجمع الوطني للأحرار، بتعليق قالت فيه "شكرا لفناننا المحبوب عبد العزيز الستاتي على حضوره وتأطيره بجانب ثلة من المتدخلين، لورشة الفن و الثقافة بالجامعة الربيعية للشبيبة التجمعية بجهة الرباط سلا القنيطرة".

مجموعة من المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي، ذهبوا في اتجاه السخرية من الموضوع، إذ تشاطر أحد المدونين مقتطفا من شريط فيديو للستاتي أثناء حضوره الورشة، مرفقا إياه بتعليق ساخر يقول فيه "لحظة وصول الخبير في الشؤون الثقافية الدكتور عبد العزيز الستاتي للجامعة الثقافية الربيعية، لتأطير شباب التجمع الوطني للأحرار من طلبة جامعيين وأطر حزبية".

مدون آخر سخر من الموضوع قائلا: "غبرت ثلاثة أيام وليدات 'الأحرار' جابو الستاتي يدير ليهم عرض ولا تأطير ولا ما نعرف أشنو في دكشي ديال الشؤون الثقافية.. وليتو خفاف بزاااف"

لكن آخرين من مستخدمي فيسبوك ذهبوا في اتجاه الدفاع عن الستاتي، مستنكرين موجة السخرية التي استهدفته.

"صراحة لا أفهم كيف هوجم ويهاجم الستاتي، فقط لأنه أطر ورشة للفن لحزب التجمع الوطني للأحرار، سخرية وصلت حد التجريح في شخصه"، يقول أحد الصحافيين في تدوينة له، متسائلا "أليست الديمقراطية في جوهرها هي حق الجميع في المشاركة؟" قبل أن يردف مؤكدا "ثم إن الستاتي جاء ليتحدث عن المجال الذي يفهم فيه: الفن".

ويعتبر الستاتي واحدا من أشهر الفنانين الشعبيين في المغرب، وقد اشتهر بالخصوص بطريقته الفريدة والمميزة في العزف على الكمان.

المصدر: أصوات مغاربية.

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG