رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جرحى في مباراة رياضية.. جزائريون: صارت حربا لا كرة!


مشجعون جزائريون يلوحون بشهب اصطناعية داخل ملعب (أرشيف)

شهد ملعب محمد حملاوي، بولاية قسنطينة بالجزائر، أعمال شغب كبيرة خلال لقاء نصف النهائي الذي جمع بين مولودية العاصمة وشبيبة القبائل، وهو ما دفع بالعديد من المدونين إلى مطالبة السلطات الجزائرية بالتدخل لـ"وقف ظاهرة العنف في الملاعب".

وتداول عدد كبير من المدونين في الجزائر مشاهد العنف التي سُجلت خلال هذا اللقاء بين أنصار من كلا الفريقين.

ونشر أحد المعلقين فيديو لأجواء الاحتقان التي سادت المباراة يُظهر أعمال شغب بمدرجات الملعب، قبل أن يطلب من السلطات الجزائرية "توقيف لعبة كرة القدم في الجزائر إذا كانت ستبقى مرتبطة بالعنف".

وأظهرت فيدويوهات أخرى صورا مشابهة مشجعين يتقاذفون بالحجارة بالقرب من سيارات تابعة لمصالح الشرطة.

ووصف أحد المغردين ما وقع في ملعب حملاوي بقسنطينة بـ "الحرب الأهلية وليس كرة قدم".

وتطرقت الوسائل الإعلامية في الجزائر بإسهاب لما وقع في مقابلة مولودية العاصمة وشبيبة القبائل، وأكدت "وقوع أعمال وحشية".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG