رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

نقابات جزائرية 'غاضبة' بعد نشر 'لائحة رسمية للنقابات'


احتجاجات الأطباء في الجزائر

نددت العديد من النقابات الجزائرية، ومنها نقابة الصحافيين، الأحد، بما أسمته "سعي الحكومة إلى تقييد نشاطها"، وذلك بعد نشر لائحة رسمية تضم 17 منظمة نقابية "ذات تمثيلية" من 65 نقابة، مع اعتبار النقابات الـ17 الوحيدة التي تعتبر شريكا اجتماعيا.

ويفرض القانون المتعلق بكيفية ممارسة الحق النقابي الصادر في 1990، الذي أنهى احتكار "الاتحاد العام للعمال الجزائريين" التمثيل النقابي، على النقابات أن تقدم كل سنة لوزارة العمل "المعلومات التي تتيح تقدير تمثيليتها وخصوصا عدد منخرطيها".

ونشرت وزارة العمل، السبت، قائمة من 17 منظمة نقابية (من إجمالي 65)، استوفت الشروط المحددة في القانون، في حين اعتبرت أن 13 نقابة "لم تستوف شروط التمثيل النقابي"، أما النقابات الـ35 الباقية "فلم يظهر لها أي أثر ولم تقم بتبليغ العناصر، التي تسمح بتقدير تمثيلها".

والنقابات، التي اعتبرت غير ممثلة، لن يكون بإمكانها توجيه دعوة لإضراب أو المشاركة في مفاوضات مع الجهة المشغلة، لكن يبقى بإمكانها أن تصحح وضعها، حسب مصدر في وزارة العمل.

وقال رئيس النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي والتقني، مريان مريان، إنه طُلبت هذه السنة وثائق ومعلومات جديدة "فلم نتمكن من إنهاء هذه العملية في الآجال القصيرة جدا، التي حددتها الوزارة".

وبحسب مريان، فإن السلطات تهدف بالإجراء الجديد إلى "تبرير" التضييق على العمل النقابي.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG