رابط إمكانية الوصول

logo-print

وزير الخارجية المغربي لـ'أصوات مغاربية': لهذا السبب قطعنا العلاقات مع إيران!


وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة

قال وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي، ناصر بوريطة، إن قرار المغرب قطع علاقاته مع إيران سببه "تهديد أمن المغرب واستقراره".

وأوضح بوريطة، في تصريح خص به "أصوات مغاربية"، أن اتخاذ هذا القرار جاء "بسبب الدعم الإيراني لحزب الله اللبناني، الذي يدعم بدوره البوليساريو، ويهدد بذلك أمن البلاد واسقرارها".

وأكد المسؤول ذاته على أن "المغرب سيغلق سفارته في طهران، وسيطرد السفير الإيراني في الرباط".

من جهة أخرى، ذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء، أن الوزير بوريطة سيستقبل اليوم الثلاثاء القائم بالأعمال في سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية بالرباط وسيطلب منه مغادرة المغرب "فورا".

وكان بوريطة قد قال في لقاء صحافي مع ممثلي عدد من وسائل الإعلام الوطنية والدولية "لقد عدت للتو من زيارة للجمهورية الإسلامية الإيرانية حيث أجريت بطهران لقاء مع وزير الشؤون الخارجية الإيراني السيد جواد ضريف وأبلغته بقرار المملكة المغربية قطع علاقاتها مع إيران".

وتابع بوريطة أن "سفير صاحب الجلالة بطهران غادر إيران اليوم، وسأستقبل القائم بالإعمال بسفارة إيران خلال 30 دقيقة من أجل مطالبته مغادرة التراب الوطني حالا".

وشدد على أن هذا القرار هو "رد على التورط الايراني الواضح من خلال حزب الله في التحالف مع البوليساريو لاستهداف الأمن الوطني والمصالح العليا للمملكة".

وسجل وزير الخارجية المغربي أن "المغرب يتوفر على أدلة دامغة، وأسماء ووقائع محددة تؤكد دعم حزب الله للبوليساريو لاستهداف المصالح العليا للمغرب".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG