رابط إمكانية الوصول

logo-print

"سيب الويفي"، "سيب الكونكسيون"، حملة تونسية انطلقت على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهور نتائج أولية غير رسمية تشير إلى فوز حركة النهضة (ذات التوجه الإسلامي) في بلديات 2018.

الحملة الإلكترونية تُذكر رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، بوعد قطعه خلال الحملة الانتخابية بأن حزبه سيوفر خدمة إنترنت مجانية للبلديات التي تفوز فيها حركة النهضة بالأغلبية.

وقد تعهد رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، في اجتماع شعبي في مدينة مساكن بمحافظة سوسة أثناء الحملة الانتخابية، بتوفير الإنترنت المجاني في الأماكن العمومية كالحدائق والمساجد والمدارس والجامعات، للبلديات التي تفوز فيها حركة النهضة.

ولم ينتظر المغردون إعلان النتائج الرسمية النهائية للانتخابات البلدية، والتي ستقدم هذه الأيام، ليطالبوا حركة النهضة بالوفاء بهذا الوعد في هاشتاغ "سيب الويفي" أو free wifi،" في حملة واسعة للتذكير بالوعود الانتخابية.

تغريدات للمطالبة بمجانية الإنترنت في حملة "سيّب الويفي":

ورغم أن البعض أخذ هذه الحملة بهزل وتندر، إلا أن مدونين قالوا إن الوعد بالإنترنت هو أول اختبار لوعود حركة النهضة، إلى جانب وعود وانتظارات أخرى ستكون على طاولة المجالس البلدية.

ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أيضا أشاروا إلى أن حملة "سيّب الويفي" هي أولى حملات الضغط نحو مراقبة مدى التزام الأحزاب الفائزة بوعودها الانتخابية،

بعض المدونين رأوا أن مجانية الإنترنت ليست أهم المطالب، ودعوا إلى التركيز على المشاكل الحقيقية للتونسيين، مثل مشكل تراكم القمامة أو المصبات العشوائية.

يشار إلى أن نسبة الإقبال على الانتخابات البلدية قد بلغت 33.7 بالمائة مع مشاركة ضعيفة للشباب.

ويُنتظر أن تعلن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات النتائج النهائية الرسمية لبلديات 2018 خلال اليومين القادمين، بعد النظر في التجاوزات المرصودة خلال الانتخابات.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG