رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

السلطات المغربية تعلن توقيف 'دواعش' كانوا يخططون لاعتداءات إرهابية


أحد عناصر القوات الخاصة المغربية عند مدخل المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني

أعلن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، مكتب مكافحة الإرهاب في المغرب، اليوم الثلاثاء، تفكيك خلية إرهابية موالية لتنظيم "داعش"، تتكون من خمسة عناصر تتراوح أعمارهم ما بين 22 و33 سنة، وذلك بتنسيق مع الأجهزة الأمنية الإسبانية.

وقالت وزارة الداخلية في بيان توصلت به "أصوات مغاربية"، إن هذه العملية، التي تأتي في إطار التعاون الأمني المشترك بين المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الإسبانية، أسفرت عن إيقاف ثلاثة عناصر ينشطون بالفنيدق (شمال)، تزامنا مع اعتقال عنصرين آخرين بمدينة بلباو الإسبانية، حاملين للجنسيتين المغربية والسنغالية.

وبناء على التحريات الأولية، يوضح المصدر ذاته، فإن أعضاء هذه الخلية الذين كانوا "على صلة بمقاتلين بالساحة السورية العراقية، انخرطوا في حملات دعائية وإعلامية تروج للفكر المتشدد، وتشيد بالأعمال الدموية لتنظيم داعش"، كما يعملون على استقطاب وتجنيد شباب بالبلدين "لارتكاب أعمال إرهابية تحت راية هذا التنظيم"، بحسب البيان.

واعتبرت وزارة الداخلية، أن هذه العملية تؤكد "استمرار التهديدات الإرهابية، في ظل إصرار المتشبعين بالفكر الداعشي، على ارتكاب أعمال إرهابية" بمختلف بقاع العالم.

المصدر: أصوات مغاربية.

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG