رابط إمكانية الوصول

logo-print

الحكومة المغربية للمقاطعين: ننصت لكم.. لكن هناك خطر


رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني

قال رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، إن حكومته عازمة على المضي في منهجها، المتمثل في تحقيق شعار "الإنصات والإنجاز".

وخلال افتتاحه الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة الخميس، أكد العثماني على أن حكومته ستناقش حملة المقاطعة، معتبرا أن نقاش تزويد الأسواق بالمواد الاستهلاكية خلال شهر رمضان "يجعل موضوع المقاطعة، التي طالت بعض المواد الاستهلاكية، غير بعيد عن هذا النقاش".

من جهته، حذر الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، اليوم الخميس، من "الآثار الجسيمة لمقاطعة الحليب".

وقال الخلفي، في ندوة أعقبت المجلس الحكومي، إن "الحكومة أجرت دراسة تبين من خلالها أن هامش ربح شركة الحليب المعنية بالمقاطعة محدود، لا يتعدى 20 سنتيما للتر واحد".

ونبه الخلفي إلى "الخطر الذي يمكن أن تلحقه هذه المقاطعة بالاقتصاد الوطني"، مشيرا إلى أن "مقاطعة الحليب أصبحت تهدد 120 ألف فلاح مرتبط بهذه الشركة".

وأردف المسؤول الحكومي بالقول إن "تأثير المقاطعة كان جسيما على الفلاحين وعلى الاقتصاد الوطني بشكل عام (...) في أغلب الأحيان تم الاعتماد على بعض المعطيات غير الصحيحة لأنه لم تطرأ أية زيادة على ثمن البيع منذ 2013".

وشدد الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية على أن الحكومة "تعمل على حماية حقوق المستهلكين، والحد من كل أشكال المنافسة غير الشريفة"، وأنها "ستتحمل المسؤولية الكاملة في كل ما يستهدف اقتصاد بلادنا".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG