رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وليامز: هذه قيمة المساعدات الأميركية للشعب الليبي


القائمة بأعمال السفارة الأميركية في ليبيا ستيفاني وليامز ووكيل وزارة الخارجية الليبية لطفي المغربي.

أكدت القائمة بأعمال السفارة الأميركية في ليبيا ستيفاني وليامز، الخميس، التزام واشنطن بدعم جهود حكومة الوفاق لدعم الأمن والاستقرار في ليبيا.

وقد عقدت السفيرة الأميركية وقائد القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا، الجنرال توماس فالهاوزير، لقاءً مع رئيس حكومة الوفاق فائز السراج ومسؤولين أمنيين بالعاصمة طرابلس.

ونقل المكتب الإعلامي بحكومة الوفاق الوطني عن السفيرة الأمريكية قولها في المؤتمر الصحفي "زيارتنا لطرابلس تمثل تقوية حقيقية للعلاقات الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وليبيا".

وعن الدعم الأميركي ذكرت ستيفاني "ضاعفنا من المساعدات الثنائية لتحسين أمن المطارات وأمن الحدود والشرطة وإدارة السجون وبناء القدرات الليبية في مجال نزع الألغام إضافة إلى المساعدات الإنسانية".

وأكدت السفارة الأميركية عبر موقعها الغلكتروني على أن الولايات المتحدة قدمت منذ عام 2011 نحو 635 مليون دولار لدعم ليبيا، واستثمرت أكثر من 32 مليون دولار منذ عام 2012 لدعم التأطير الدستوري والاستعدادات للانتخابات في ليبيا.

وتقول السفيرة وليامز "الشراكة بين الولايات المتحدة وليبيا متينة ومتجذرة لتعزيز المصالحة السياسية بالشراكة مع الأمم المتحدة، والعمل لأجل محاربة التنظيمات المتشددة مثل داعش وغيره من الإرهابيين، الذين يهددون أمن واستقرار الشعب الليبي".

وخلال المؤتمر الصحفي عبر وكيل وزارة الخارجية الليبية، لطفي المغربي، عن تقدير حكومة الوفاق لما قدمته الولايات المتحدة الأمريكية من مساعدات فعالة في إطار شراكة ساهمت في دحر الإرهاب.

وعن لقاء باريس منذ يومين أكد المغربي التزام حكومة الوفاق بكامل بنوده، التي من بينها إجراء انتخابات في 10 من ديسمبر المقبل على قاعدة دستورية سليمة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG