رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

منظمة: قوات سورية سلمت نساء وأطفالا مغاربة إلى 'داعش'


تسليم أسرى (صورة وصفية)

كشفت منظمة حقوقية مغربية عن توصلها بـ"نداءات استغاثة" من نساء مغربيات من أجل التدخل لوقف مخطط تسليمهن إلى "داعش"، كما أشارت إلى أنه قد تم بالفعل، خلال الأيام الأخيرة، تسليم نساء وأطفال مغاربة إلى التنظيم المتطرف.

مرصد الشمال لحقوق الإنسان، أوضح بأن النداءات التي توصل بها هي بغرض "التدخل لوقف مخطط لقوات سورية الديمقراطية الجناح العسكري للإدارة الديمقراطية بشمال سورية بتسليمهن (أي النساء المغربيات) إلى عناصر من داعش في إطار صفقات لتبادل 'الأسرى' بينهم، أو مقابل فدية".

اقرأ أيضا: أسر مغربية لدى داعش.. من الجاني ومن الضحية؟

وتابع المصدر مبرزا علمه بأن "أزيد من 35 امرأة مرفوقات بحوالي 50 من أبنائهن تم تسليمهن في الأيام الأخيرة إلى عناصر من داعش بصفة قسرية، وبتهديد من عناصر قوات سورية الديمقراطية"، مضيفا أن النساء المتواجدات في مخيمات اللاجئين التابعة لـ"الإدارة الديمقراطية بشمال سورية"، طالبن السلطات المغربية "التدخل العاجل قصد إعادتهن إلى بلدهن، خصوصا وأن العديد من الدول أعادت رعاياها من مخيمات اللاجئين" يردف بيان المرصد.

وكان مرصد الشمال قد وجه قبل نحو أسبوعين، رسالة إلى رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يناشده من خلالها التدخل لإنقاذ 200 من النساء والأطفال المغاربة بمخيمات اللاجئين في شمال سورية.

وقد كشف المرصد حينها عن توصله بـ"نداءات استغاثة من بعض النساء وأسرهن بالمغرب"، وذلك "لوجود مخططات بتسليمهم إما إلى السلطات العراقية، التي تطبق في حقهم عقوبة الإعدام، أو إعادتهم إلى بعض المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش، مما يعرض حياتهم وسلامتهم للخطر".

يذكر أنه لم يصدر أي تعليق رسمي من السلطات المغربية حول هذه التطورات، ولا حول ظروف عمليات تبادل الأسرى، التي كشف عنها مرصد الشمال لحقوق الإنسان.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG