رابط إمكانية الوصول

logo-print

سخر من بوخنشوش.. جزائريون لمعلّق رياضي: هذه عنصرية!


المنتخب الجزائري لكرة القدم - أرشيف

انتفض جزائريون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، ضد الصحافي الرياضي بالتلفزيون الجزائري، سامي نور الدين، الذي علّق على المباراة الودية التي جمعت المنتخب الجزائري بنظيره البرتغالي، ليلة أمس الخميس، وانتهى بخسارة الخضر بثلاثية نظيفة.

وخلال تعليقه على المباراة، أبان سامي نور الدين، بحسب تعليقات على المنصات الاجتماعية، "تمييزا جهويا" ضد اللاعب سليم بوخنشوش أصيل مدينة مروانة، بولاية باتنة (شرق).

وقال سامي نور الدين خلال تعليقه على أطوار المباراة "ابن مروانة يلعب للمنتخب الجزائري أمام كريستيانو رونالدو" ثم تابع "في بعض الأحيان الأقدار تصنع بك لاعبا.. تلعب ضد المنتخب البرتغالي بطل أوروبا!".

وبدا سامي نور الدين مستهزئا عندما توقف اللاعب ذاته يسمع للحكم، الذي كان يتحدث إليه معاتبا إياه على خشونة أبداها خلال لعبه، إذ قال سامي نور الدين ضاحكا "الكلام بالإنجليزية طبعا!".

وبمجرد انتهاء المباراة، تهاطلت التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، متهمة المعلق بـ"التمييز الجهوي" خلال حديثه عن لاعب المنتخب الجزائري سليم بوخنشوش.

وغرّد جزائري بالقول " قمة العنصرية، سقطة إعلامية كبيرة من المعلق سامي نور الدين، والذي قال بالحرف الواحد بوخنشوش ابن مروانة يجد نفسه أمام كريستيانو، شوف الأقدار كيفاش والحكم يتكلم إنجليزية ممكن يفهم كلمة ولا زوج".

وكتب الإعلامي فاضل زبير "مسموح التعليق وإبداء الرأي، لكن ما صدر من المعلق سامي نور الدين من استهزاء ببعض اللاعبين بطريقة لا أخلاقية وغير مهنية لايمكن السكوت عنه، تبقى مباراة كرة قدم وحدودها الاحترام".

وتابع معاتبا المعلّق بشدّة "سخرية القدر أنك أنت من يعلق عليها!".

ورفض بعض النشطاء الحملة الموجهة ضد المعلق سامي نور الدين، على اعتبار أنه "تحدث بعفوية، ولم تكن لديه نية الإساءة للاعب المنتخب سليم بوخنشوش".

في المقابل، أصر معلقون على ضرورة أن يتراجع سامي نور الدين عما بدر منه خلال تعليقه على مباراة الخضر.

وكتب الناشط عبد الله ناظور "تعليق بطعم الجهوية المقيتة عليك أن تعتذر من بوخنشوش عبر الشاشة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG