رابط إمكانية الوصول

logo-print

أين سيذهب الخزري بعد المونديال؟ تكهنات التوانسة


وهبي الخزري

أثار موضوع الانتقال الصيفي لصانع ألعاب المنتخب التونسي، وهبي الخزري، من ناديه "ران" الفرنسي، جدلا واسعا بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في تونس.

وسارع نشطاء على السوشل ميديا، كل بحسب مصدر خبره، إلى تأكيد وجهة الخزري (27 عاما)، فهناك من أكد انتقاله المرتقب لنادي روما الإيطالي، وهناك من قال إن وجهة الخزري المقبلة ستكون هي البطولة التركية.

ونقلت مصادر صحافية خبر إمكانية تنقل الخزري إلى الدوري التركي، بحكم الاهتمام الذي أبداه نادي "بشكتاش"، الذي ينشط في الدوري الأول التركي.

وبالرغم من ارتباط الخزري بعقد مع نادي سندرلاند إلى عام 2020، ومتواجد ضمن صفوف "ران" الفرنسي على سبيل الإعارة، إلا أنه بإمكانه الانتقال إلى أي فريق آخر بعد نزول ناديه إلى القسم الثالث.

ومن المدونين من أكد أن اللاعب التونسي باق بالبطولة الفرنسية، لأنه محل اهتمام نادي موناكو، فيما أبرز آخر إمكانية بقاء اللاعب في "ران" الفرنسي، الذي أعجب بأداء الخزري وأبدى نية في تمديد عقد إعارته.

وكتب مغرد "رئيس ران أكد أنه قدم عرضا للخزري، وأنه يعتمد عليه في الموسم القادم.. سندرلاند وافق على العرض لكن باقي رد وهبي الخزري".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG