رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على مهربي البشر في ليبيا


متهمون في شبكة تهريب بشرية، يهربون المهاجرين غير الشرعيين من بنغلاديش والصومال إلى ليبيا

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على ستة أشخاص من مهربي البشر بسبب تهديدهم للسلم والأمن والاستقرار في ليبيا.

وذكرت السفارة الأميركية في ليبيا أن مكتب مراقبة الأصول الأجنبية، التابع لوزارة الخزانة الأميركية أقر عقوبات على إرمياس غيرماي ومصعب أبوقرين ومحمد كشلاف وعبد الرحمن ميلاد وأحمد الدباشي وعبد الرزاق الفتوي لضلوعهم في تهريب المهاجرين.

وقالت الخزانة الأميركية "لقد أصبح تهريب المهاجرين تجارة مربحة في ليبيا، ويغذي الفوضى من خلال توفير التمويل للمليشيات المارقة والشبكات الإجرامية".

وقال وكيل وزارة شؤون الإرهاب والمخابرات المالية الأميركية سيجال ماندلكر إن "الخزانة تقوم باتخاذ إجراءات لمكافحة تهريب المهاجرين وسوء المعاملة من قبل المليشيات والشبكات الإجرامية، الذين يستغلون السكان الضعفاء لتحقيق مكاسب مالية".

وأضاف ماندلكر "لقد قامت مجموعات التهريب الوحشية بتعذيب وسرقة واستعباد المهاجرين الباحثين عن حياة أفضل، وتعتزم الولايات المتحدة عزل هؤلاء الأفراد المعاقبين من النظام المالي الأميركي".

وكان مجلس الأمن الدولي قد فرض لأول مرة عقوبات على ستة أشخاص يترأسون شبكات تهريب المهاجرين في ليبيا.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG