رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد 'خيبة' الهزيمة.. مشجع 'يشرّف' التوانسة!


مشجع تونسي ينظف المدرجات

اكتسحت صورة لمشجع تونسي التقطته عدسة الكاميرا بصدد تنظيف مدرّجات ملعب فولغوغراد الروسي الذي احتضن مباراة تونس وإنجلترا، وسائط التواصل الاجتماعي في تونس.

وتناقلت المنصات الاجتماعية، ووسائل إعلام محلية الصورة التي يظهر فيه المشجع بصدد جمع بعض النفايات التي تركتها الجماهير بعد نهاية المباراة.

وأثنى مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي على هذا السلوك، معتبرين أنها لقطة تشرّف الجمهور التونسي في المحافل الدولية.

وتساءل معلقون عن عدم إقدام الجماهير على مثل هذه اللقطات في مدرجات مباريات البطولة المحلية.

واعتبر الكاتب الصحفي المختص في الشأن الرياضي، مراد بلحاج عمارة في تصريح لـ"أصوات مغاربية" أن هذه الصورة واحدة من بين جملة من الرسائل القوية التي بعثت بها الجماهير التونسية لمختلف الجماهير الرياضية حول العالم، خصوصا في ظل المتابعة الكبرى التي تحظى بها مباريات المونديال.

وشهدت الملاعب التونسية، في المواسم الرياضية الأخيرة العديد من مشاهد العنف، التي دفعت اتحاد الكرة إلى إقرار عقوبة اللعب دون جمهور في العديد من المباريات الحاسمة.

وقدّرت وسائل إعلام محلية الجماهير التونسية التي حضرت لقاء الإثنين، بنحو 8 آلاف مشجع.

وأصيبت الجماهير التونسية بـ"خيبة كبرى"، بعد إهدار منتخب نسور قرطاج لنقطة ثمينة في سباق التأهل للدور الثاني

ولا تزال حظوظ المنتخب التونسي في الترشح إلى الدور الثاني قائمة، ويتعين على تشكيلة المدّرب نبيل معلول تحقيق الانتصار في المقابلتين المقبلتين ضد كل من بلجيكيا وبنما.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG