رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رصدت دراسة أجرتها منظمة "اليونسيف" بشراكة مع معهد تحليل السياسات العالمية الأميركي، المدة التي تمنحها قوانين العمل في الدول المغاربية للأب والأم كعطلة مدفوعة الأجر بعد الإنجاب:

عطلة الأمومة:

المغرب: ما بين 14 أسبوع و25.9 أسبوعا.

الجزائر: ما بين 14 أسبوع و25.9 أسبوعا.

ليبيا: ما بين 14 أسبوع و25.9 أسبوعا.

موريتانيا: ما بين 14 أسبوع و25.9 أسبوعا.

تونس: أقل من 14 أسبوع.

عطلة الأبوة:

وبالنسبة لعطلة الأب، فتمنح كل من موريتانيا والمغرب والجزائر وتونس وموريتانيا أقل من 3 أسابيع كعطلة مدفوعة، في حين لا توجد عطلة مدفوعة للأبوة في ليبيا.

ولا يعني تصنيف الدول المغاربية على أنها تمنح عطلة 3 أسابيع، بأنها متساوية في ذلك، فعلى سبيل المثال، فإن قانون العمل المغربي يمنح ثلاثة أيام فقط للأب.

وتم تقسيم عطلة الأمومة وفق الدراسة إلى خمسة أصناف، الأول يضم الدول التي لا تقدم أي عطلة مدفوعة، والثاني للدول أقل من 14 أسبوعا، ثم الدول ما بين 14 أسبوعا و25.9 أسبوع.

أما التصنيف الرابع فيضم الدول ما بين 26 و51.9 أسبوعا، ثم الخامس الذي يضم أكثر من 52 أسبوعا

وتمنح عدد من الدول الأوروبية كروسيا وألمانيا والنمسا والسويد إلى جانب كندا وعدد من الدول الأخرى، عطلة تتجاوز 52 أسبوعا.

في مقابل ذلك، فإن الولايات المتحدة لا تقدم عطلة مدفوعة سواء للأب أو الأم

أما بالنسبة لعطلة الأبوة، فتم توزيع الدول إلى أربعة أصناف، الصنف الأول يضم الدول التي لا تقدم أي عطلة مدفوعة، والثاني للدول التي تقدم أقل من 3 أسابيع، والثالث ما بين 3 أسابيع و13 أسبوعا، ثم رابعا أكثر من 14 أسبوعا.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG