رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ليحجز بمطعم روسي.. مغربي انتحل صفة رئيس الحكومة!


الرجل الذي ادعى أنه رئيس الحكومة المغربية

لم يجد أحد المواطنين المغاربة في روسيا من وسيلة للحصول على مائدة في أحد المطاعم سوى انتحال صفة رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني.

ورغم أنه لا يوجد أي شبه بين الرجلين فقد انطلت الحيلة على عمال المطعم، الذين منحوه من مائدة جيدة، بل وسعوا للحصول على توقيعه والتقاط صورة تذكارية رفقته.

الخبر، الذي تداولته مجموعة من المواقع الأجنبية، استند إلى تغريدة نشرها أحد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حكى فيها قصة والده مع المطعم الذي ذكرت بعض المصادر أنه يوجد في روسيا.

"أراد والدي أن يحجز في مطعم، فأخبروه أنه لا يوجد لديهم مكان شاغر"، يقول الشاب الذي يبدو من المعلومات المذكورة في حسابه، أنه مغربي مقيم في الولايات المتحدة الأميركية، بولاية نيويورك.

وتابع الشاب قائلا إن والده أعاد الاتصال دقائق بعد ذلك وادعى أنه رئيس الحكومة المغربية، مردفا "حصلنا على أحسن مائدة في المكان، والشيف طلب منه توقيع طبق والتقاط صورة رفقته".

وأرفق صاحب الحساب الذي يدعى إيهاب تغريدته هذه بفيديو، يظهر فيه من قال إنه والده، وهو يقوم بتوقيع الطبق، وهو يقول بالدارجة المغربية "يعتقدون أنني وزير"، وبعدها طلب منه الشيف التقاط صورة رفقته، وهو ما استجاب له الرجل.

تدوينة الشاب لقيت تفاعلا كبيرا، حيث وصل عدد من سجلوا إعجابهم بها أزيد من 230 ألف شخص، كما أعاد نشرها أزيد من 80 ألف شخص، في حين فاقت عدد مشاهدات الفيديو 3 ملايين ونصف المليون مشاهدة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG