رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

عالمان جزائريان في تصنيف أميركي.. نشطاء: نفخر بكما


اهتم عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر، بخبر إعادة تسجيل عالمين جزائريين ضمن قائمة المخترعين الأكثر إنتاجية في الولايات المتحدة الأميركية.

وعبر نشطاء عن فخرهم بهذا الإنجاز الذي يحافظ على وتيرته منذ 2012، إذ يتم تسجيل العالمين، زين الدين بوطو وبلقاسم حبة، ضمن قائمة 100 مخترع غزير الإنتاج في أميركا.

غزارة في الاختراعات

وأشارت التدوينات إلى أن العالم بلقاسم حبة سجّل 1371 براءة اختراع، بينما سجل زين الدين بوطاقو 286 براءة اختراع، واعتبر معلقون وناشطون، أن عدد هذه الاختراعات فاق ما سجله علماء ومخترعون من مشاهير العالم.

​وفتح الخبر، الذي تم تداوله على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، شهية الناشطين والمعلقين للحديث عن هجرة الأدمغة إلى الخارج، والاهتمام الذي يلقونه هناك، مثلما هو حاصل في الولايات المتحدة الأميركية وعدد من البلدان الغربية.

تهميش العلماء

وتأسّف مدون في تعليقه على التهميش الذي يعاني منه العلماء والمخترعين في بلدانهم الأصلية، بينما تأسف معلّق آخر على "الاحتكار والمحسوبية من بعض المسؤولين، الذين حرمونا من اختراعاتهم".

أما معلق آخر فقد روى حادثة قال إن العالم بلقاسم تعرض لها عندما قرر العودة إلى الجزائر من أجل التدريس في إحدى الجامعات إذ أنه "لم يجد مخبرا يعمل به، ولم يجد قاعة للأستاذ الباحث".

تواضع العلماء

أما معلق آخر، فقال إن العالم بلقاسم حبة هو ابن بلدته واد سوف جنوب شرق الجزائر، ووصفه "بالإنسان المتواضع".

ويرى الباحث الجامعي الدكتور الطاهر بختي أن هذه التصنيفات "تزيد من عزيمة الباحثين الجزائريين، نحو المزيد من المثابرة، وتدفع السلطات والمسؤولين عن البحث الجامعي في الجزائر ، إلى الاهتمام أكثر بهذا الميدان الحيوي"

وختم "تطور البحث العلمي، مرتبط باستراتيجية واضحة تعتمد على الرفع من النفقات".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG