رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

على تويتر وفيسبوك.. العالم يشارك الجزائر عيدها


انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي بالجزائر، هاشتاغ #تحيا_الجزائر، الذي جمع تعليقات رسمية وأخرى لمواطنين وفنانين من مختلف الدول، تصب في مجملها في سياق التهاني للجزائر بمناسبة حلول الذكرى الـ56 للاستقلال.

وغرّدت الخارجية الأميركية، نقلا عن رسالة للوزير مايك بامبيو "نيابةً عن حكومة الولايات المتحدة، أتقدم بالتهاني بمناسبة ذكري استقلال الجزائر".

وجاء في نفس التغريدة "تقدر الولايات المتحدة بشكل كبير صداقتها الوثيقة مع الجزائر، وقد استفادت دولتانا من جهودنا لتعزيز المصالح المشتركة للأمن والازدهار والنمو الاقتصادي".

كما نقلت التغريدة ذاتها، نية المسؤول عن الدبلوماسية الأميركية في تعميق التعاون الثنائي بين البلدين "نتطلع إلى تعميق تعاوننا الثنائي وتوسيع الروابط القوية بين الشعبين الأميركي والجزائري. وإذ نحتفل بهذا اليوم الهام، أتقدم بأطيب تمنياتي للسنة القادمة".

من جانبه، غرّد السفير الأميركي في الجزائر، "قمت بزيارة القيادة العامة للكشافة الإسلامية الجزائرية، التي لعبت دورا هاما في تحرير الجزائر، أين أبلغت أن 18 عضوا من مجموعة 22 التاريخية كانوا كشفيين".

وفي سياق التهاني التي قدمت للشعب الجزائري بهذه المناسبة، غرد نادي باريس سان جيرمان الفرنسي "نادي باريس سان جيرمان يتقدم بخالص التهاني لشعب دولة الجزائر العظيم بمناسبة عيد الاستقلال الوطني السادس والخمسين".

فنانون وإعلاميون كذلك، أكدوا مشاركتهم الجزائريين فرحتهم بالعيد، فالفنان الفسطيني المعروف محمد عساف، وجه تحية خاصة للشعب الجزائري وقال في تغريدة له "وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر، عزيزة القلب الجزائر، وشعبها الكريم الأبيّ، في عيد استقلالكم الـ56، حفظكم الله ورعاكم وأدام عليكم الأمان وملأ أيامكم أعياد".

كما عرف هاشتاغ #تحيا_الجزائر تعليقات عديدة من مواطنين بسطاء، من مصر والسعودية وبلدان أخرى.

وكتب مغرد من مصر "عيد استقلال الجزائر 05 يوليو (...) تحيا الجزائر وتحية من القلب للشعب الجزائري".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG