رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

لمناقشة الوضع بتونس.. اجتماع بين السبسي والغنوشي


الباجي قائد السبسي وراشد الغنوشي - أرشيف

أفاد الناطق الرسمي باسم حركة النهضة، عماد الخميري، بأن اللقاء الذي جمع، السبت، رئيس الجمهورية التونسية ورئيس حزب نداء تونس، الباجي قائد السبسي برئيس، حركة النهضة، راشد الغنوشي، تطرق بالأساس إلى الوضع السياسي العام في البلاد والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.

وأوضح الخميري، وفق بلاغ ورد مساء السبت، على الصفحة الرسمية لحركة النهضة على فيسبوك، أن الغنوشي "أكد خلال اللقاء على أهمية الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية وضرورة الشروع في تنفيذها، والتأكيد على أهمية خيار التوافق الوطني والتمسك بهذا الخيار، مع ضرورة استئناف الحوار لحل جميع المشاكل".

واعتبر الخميري أن الاجتماع "كان مثمرا"، قائلا: "نتمنى أن يكون هذا الاجتماع مدخلا لمعالجة حقيقية وسريعة للأوضاع التي تمر بها البلاد على المستوى السياسي".

وفي سياق ذي صلة، أنهت اللجنة المكلفة بإعداد تصور لمؤتمر نداء تونس أشغالها، وأحالت تقريرها إلى الإدارة التنفيذية التي ستتولى عرضه على المكتب التنفيذي لمناقشته والمصادقة عليه والانطلاق مباشرة في تفعيل مراحله، وفق ما أكده الناطق الرسمي باسم الحزب، منجي الحرباوي، الذى نشر تقرير اللجنة على صفحته الخاصة على موقع فيسبوك.

واقترحت اللجنة عقد المؤتمر الوطني للحزب أيام 23 و24 و25 نوفمبر المقبل، وذلك للمصادقة على اللوائح ولانتخاب أعضاء المجلس الوطني (217 عضوا) وانتخاب الهيئة السياسية والأمين العام للحزب من قبل المجلس المنتخب.

وقال الحرباوي: "المؤتمر الانتخابي سيكون على قاعدة المنافسة الديمقراطية والشفافية والنزاهة لبناء هياكل حقيقية على قاعدة النضال من أجل تونس والتوازن السياسي والاستقرار الديمقراطي" .

تجدر الإشارة إلى أنه تم تكليف 3 لجان بحزب نداء تونس، الأولى لإعداد تصور للمؤتمر، والثانية للتحاور مع الشخصيات التي غادرت الحزب، والثالثة لتقييم الأداء الحكومي.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG