رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد 'مي عيشة'.. مغربي آخر يتسلق 'عمود المظالم'


صور محاولة الانتحار

بعد واقعة محاولة انتحار "مي عيشة" الشهيرة المغرب، أعاد شخص تكرار السيناريو نفسه، عشية الأحد، بعدما تسلق أحد الأعمدة الخاصة بالاتصالات، وسط العاصمة الرباط، مهددا بالانتحار.

وانتشر فيديو الواقعة بسرعة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تجمع العديد من المواطنين في المكان الواقع بحي أكدال بالرباط، موثقين محاولة انتحار هذا الشخص الذي تسلق العمود، ملوحا بالعلم المغربي وصور الملك محمد السادس.

وتمكن رجال الشرطة، رفقة عناصر الوقاية المدنية، من إنزال الشخص من أعلى العمود، بعد دقائق من صعوده إليه.

وقبل عام، دشنت امرأة مسنة، تدعى "مي عيشة"، هذه الطريقة الاحتجاجية القائمة على تسلق أعمدة كهربائية والتلويح بالانتحار، عندما تسلقت عمود إنارة وسط العاصمة، وظلت في مكانها لأزيد من ساعتين، محتجة على حكم قضائي يخص أرضا لها بنواحي مدينة القنيطرة المجاورة للعاصمة الرباط.

وبعدها بأشهر أقدم شخص آخر على محاولة الانتحار من المكان نفسه الذي صار يسمى "عمود المظالم"، محتجا على عدم استفادته من مأذونية نقل.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG