رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

15 ألف مهاجر حاولوا الوصول إلى أوروبا عبر المغرب خلال 6 أشهر


أثناء إنقاذ مهاجرين غير شرعيين

كشف مرصد الشمال لحقوق الإنسان، عن محاولة أكثر من 15 ألف مهاجر غير نظامي الوصول إلى أوروبا انطلاقا من شمال المغرب، خلال النصف الأول من السنة الجارية، مشيرا إلى أن أغلب تلك المحاولات تمت عبر "قوارب الموت".

وأوضح المرصد أن أربعة آلاف مهاجر غير نظامي قاموا بمحاولات الوصول إلى أوروبا خلال الثلاثة أشهر الأولى من السنة الجارية، بينما سجلت المحاولات الباقية خلال الثلاثة أشهر الموالية.

وسجل المصدر من خلال "نشرة دينامية الهجرة" "قيام المهاجرين بأزيد من 400 محاولة للوصول إلى الضفة الأخرى".

وبخصوص الوسائل المستعملة والطرق المعتمدة في تلك المحاولات، أشار التقرير إلى أن 90 في المائة منها تم عبر ركوب "قوارب الموت"، و5 في المائة عن طريق اقتحام السياجات الحدودية لسبتة ومليلية، في مجموعات صغرى تضم أقل من 300 مهاجر، والتي يقول المرصد إنه قد "تم التصدي لها من طرف حرس الحدود الإسباني والمغربي".

ورصدت النشرة تصدر حاملي جنسيات دول أفريقيا جنوب الصحراء، إذ يمثلون 82 في المائة من المقدمين على تلك المحاولات، في حين لا تتجاوز نسبة باقي الجنسيات، خاصة من الجزائريين والسوريين، 1 في المائة.

أما عن المهاجرين المغاربة، فيسجل المصدر استمرار ارتفاع عدد هؤلاء من الراغبين في الوصول إلى أوروبا، حيث يمثلون نسبة 17 في المائة.

هذا ويشير المرصد إلى أنه من المنتظر "استمرار ضغط المهاجرين غير النظاميين الراغبين في الوصول إلى أوروبا انطلاقا من المغرب خلال الفترة المقبلة خصوصا عن طريق استعمال قوارب الموت"، مرجعا هذا الأمر إلى عدة عوامل من بينها "تحسن الأحوال الجوية بالبحر الأبيض المتوسط"، و"صعوبة ضبط الحدود البحرية خلال هذه الفترة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG