رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ثار حوله جدل بشأن التعدّد.. وزير مغربي: هذه حقيقة الأمر!


وزير الشغل المغربي محمد يتيم (مصدر الصورة: صفحته على فيسبوك)

لا حديث لكثير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، خلال اليومين الأخيرين، سوى عن وزير تداولت بعض المواقع المحلية، خبرا يفيد "عزمه الزواج بثانية"، الأمر الذي أثار موجة من ردود الفعل، قبل أن يخرج الوزير بتوضيح يهم الموضوع.

فوفقا لما تداولته بعض المواقع المحلية، فإن وزيرا في حكومة سعد الدين العثماني "رغب في الزواج بثانية"، وعرض الأمر على زوجته الأولى، على اعتبار أن الزواج بثانية في المغرب يفترض الحصول على موافقة الزوجة الأولى، غير أنه، وحسب المصادر نفسها، لم يتمكن من الحصول على تلك الموافقة.

يتعلق الأمر بوزير الشغل والإدماج المهني، محمد يتيم، الذي أصبح خلال اليومين الأخيرين موضوع كثير من التدوينات وذلك بعدما تداول العديد من مستخدمي العالم الافتراضي "الخبر" المذكور.

عدد من مرتادي العالم الافتراضي تفاعلوا مع الموضوع بتدوينات تراوحت بين النقد والسخرية، في حين أكد آخرون أن الأمر يتعلق بشأن أسري خاص ولا يُفترض التدخل فيه.​

من جانبه، وردا على "الخبر" المتداول وردود الفعل التي أثارها، أوضح يتيم أنه "الآن منشغل بالقيام بمهمة حكومية خارج المغرب ومركز عليها".

وتابع الوزير في توضيح توصلت "أصوات مغاربية" بنسخة منه مبرزا أن "الزواج من ثانية له مسطرة يتعين على الراغب فيه أن يتبعها" مردفا أن "لا شيء من ذلك قد وقع"، و"لو أن شيئا من ذلك كان قد وقع أو كان سيقع فإنه سيتحمل كامل مسؤوليته في تأكيده والإعلان عنه".

وحسب المتحدث فقد "انتشر في بعض المنابر الإعلامية 'خبر' يفيد أنه يقضي شهر عسر في بعض المنتجعات الأوروبية"، وهنا يؤكد أن "الكل يعلم أنه يمارس عمله ومهامه الحكومية والحزبية"، لافتا إلى أن "من نشروا الخبر الزائف أرفقوه بصورة التقطت على هامش مشاركته في ندوة سياسية ببعض الدول الأوروبية ترجع إلى أكثر من ثلاث سنوات قبل عضويته في الحكومة".

وختم التوضيح مشددا على موقف الوزير من مسألة التعدد إذ قال إنه ما يزال على موقفه الرافض له بل و"أكثر اقتناعا به من قبل" مؤكدا أنه "لن يلجأ إلى التعدد مهما كانت الظروف".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG