رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

اعتذر عن مصافحة وزيرة التربية.. شاب جزائري يخلق جدلا


لقطة من الفيديو الذي يظهر اعتذار الشاب الجزائري عن مصافحة وزيرة التربية

أثار فيديو لشاب ملتح اعتذر عن مصافحة وزيرة التربية الجزائرية، نورية بن غبريط، موجة من التفاعل وسط مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بالجزائر.

وتُظهر فيديوهات وثقت للواقعة تحاشي الشاب، أثناء تكريمه من طرف وزيرة التربية، خلال حفل الطبعة الثالثة من مسابقة "تحدي القراءة العربي"، التي تقام الإمارات، مد يده لمصافحة الوزيرة.

وتبين الفيديوهات التي جرى تداولها على نطاق واسع في الفضاء الافتراضي، الشاب واضعا يده على صدره، في إشارة لاعتذاره عن مصافحة الوزيرة.

هذا التصرف أوقع الوزيرة الجزائرية في إحراج، كما يبدو في الفيديو، خصوصا بعد إلحاحها عليه بالاقتراب منها حتى يتسنى لها تقديم الشهادة له، وأخذ صورة تذكارية.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن الشاب نال جائزة أفضل مشرف في مسابقة "تحدي القراءة العربية".

وبعد انتشار الفيديو، انطلقت تعليقات الجزائريين، منقسمة بين من اعتبر سلوك هذا الشاب داخلا في خانة "الحرية الشخصية"، وبين من وصفه بـ"عدم الاحترام" للوزيرة.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG