رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تحد افتراضي ثم خطوبة فمشاكل عائلية.. هذه حقيقة زواج فتاتين بالمغرب


الصورة المثيرة للجدل

أثارت صور ومقاطع فيديو جرى تداولها على نحو واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، تُظهر مشاهد تشبه طقوس الزواج بين فتاتين مغربيتين، جدلا بين مستخدمي الشبكات الاجتماعية بالمغرب.

وظهرت الفتاتان في الصور المتداولة في حفل شبيه بحفل الخطوبة، وكانت إحداهما ترتدي قفطانا تقليديا أبيض اللون وتضع تاجا على رأسها، بينما ترتدي الفتاة الأخرى قميصا أبيض وسروالا أسود.

وبدت الفتاتان في إحدى الصور وهما تتناولان الحليب من أيدي بعضهما البعض في طقس شبيه بطقوس الزواج، بينما بدتا في صورة أخرى وهما تتبادلان قبلة.

وخلفت هذه الصور موجة من ردود الفعل تباينت بين من أبدى غضبه وطالب بتدخل السلطة، وآخرون هنأوا الشابتين واعتبروا أن الأمر يدخل في إطار الحريات الفردية، في حين لم تصدق فئة أخرى الأمر وتتساءل عما إذا حدث ذلك بالفعل.

وفي خضم هذا الجدل، ظهرت الشابتان من جديد في مقابلة مصورة جرى تداولها على فيسبوك، وقدمتا رواية مختلفة عما جرى تداوله.

فقد نفتا أن يكون الأمر متعلقا بزواج حقيقي، وأوضحتا أن ما قامتا به يدخل في إطار "تحد" فُرض عليهما من طرف أعضاء مجموعة على فيسبوك تنتميان إليها.

ونفت الفتاتان أن تكونا وراء انتشار تلك الصور، التي تسببت لهما في مشاكل عائلية نتيجة تداولها على نطاق واسع، كما شددتا على كونهما ليستا مثليتين.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG