رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ردا على 'كون راجل'.. مغاربة يطلقون حملة 'كوني امرأة حرة'


وقفة احتجاجية سابقة لمغربيات مدافعات عن حرية المرأة

أطلق عدد من النشطاء المغاربة حملة "كوني امرأة حرة"، ردا على حملة "كن رجلا" المتصدرة لمواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، والتي دعت إلى منع النساء من ارتداء ملابس السباحة في الشواطئ.

انتقادات واسعة وُجهت لحملة "كن راجل"، أفضت إلى إطلاق مدونين لحملات مضادة، من بينها حملة تحت عنوان "كوني امرأة"، وأخرى بشعار "كن رجلا واتركها في حال سبيلها"، دفاعا عن حقوق المرأة واحتراما لإرادتها.

ونشرت حركة "مالي" للدفاع عن الحريات الفردية في المغرب هاشتاغ "كوني امرأة حرة" من أجل محاربة ما سمته بـ"الأوامر الأبوية والظلامية".

وأشارت الحركة إلى أن "المرأة حرة في ارتداء البيكيني أو المايوه، أو عدم ارتدائه.. حرة في الذهاب إلى البحر أو لا.. وحرة في قراراتها واختياراتها".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG