رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

السبسي: 'وحدة الأحزاب' سبيل تونس للخروج من أزمتها


مؤسس حزب نداء تونس، الباجي قايد السبسي، ورئيس تونس، في تجمع حزبي سابق (2014)

دعا الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، الثلاثاء، إلى الحفاظ على وحدة الأحزاب وتماسكها، نظرا للدور الحيوي الذي تلعبه في إنجاح مسار الانتقال الديمقراطي في تونس.

وقال النائب البرلماني، عن حركة نداء تونس، لطفي النابلي في تصريح لـ"أصوات مغاربية" إن السبسي عبّر أثناء لقاء جمعه بنواب الحزب، "عن تمسّكه بوحدة الكتلة البرلمانية لحزب نداء تونس، على اعتبار أن ذلك عنوان للتوازن السياسي، خاصّة بعد بروز وجهات نظر متباينة بين أعضائها فيما يتعلق بمصير حكومة الشاهد".

وفي الآونة الأخيرة، شهدت الحزب انقساما بين نوابه يتعلّق بشأن بقاء الشاهد على رأس الحكومة.

وأضاف النابلي أن "مؤسس النداء، الباجي قايد السبسي يمتلك سلطة معنوية على الحزب، وقد دافع عن فكرة تنظيم مؤتمر انتخابي لنداء تونس، يجمع جميع الأطياف والشخصيات على اختلافها، على أن يتم الإعداد له بشكل جيد، لتفادي الانقسامات السابقة التي عاش على وقعها في السنوات الأخيرة".

وكان الباجي قائد السبسي قد دعا رئيس الحكومة يوسف الشاهد، إلى الاستقالة من منصبه إذا استمرت الأزمة السياسية والاقتصادية التي تعصف بالبلاد.

وفي أحدث موقف له بشأن هذه الأزمة، قال رئيس الحكومة يوسف الشاهد، في حوار مع وكالة الأنباء الرسمية "إن الحديث عن تغيير الحكومة فيه مخاطر على الاقتصاد التونسي وعلى الوضع بشكل عام. ومن واجبي ومسؤوليتي تنبيه الرأي العام لذلك"

لكنه شدد على أنه "منفتح للخروج من الأزمة، بما في ذلك الذهاب إلى البرلمان لنيل الثقة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG