رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد رد الجيش.. إسلاميو الجزائر: أخفناهم، لا توجد صفقة


عبد الرزاق مقري رئيس حركة حمس

بعد دعوته مؤسسة الجيش للتدخل "وضمان الانتقال الديمقراطي"، انتقد نشطاء رئيس حركة مجتمع السلم (حمس)، عبد الرزاق مقري، الذي أكد في غضون ذلك، أنه سعِدَ لرد الفريق أحمد قايد صالح.

وكا رئيس أركان الجيش الجزائري أكد أن الجيش سيبقى بعيدا عن السياسة.

وفي غمرة الانتقادات التي وجهت له، كتب مقري على صفحه بفيسبوك موجها حديثه لمن أسماهم العلمانيين، "نخب وكيانات من التيار العلماني، معروفة لدى المطّلعين بصفقاتها الخفية، بل بعضها لم يوجد ولم يعرف إلا بترتيبات سرية قديمة، أخافهم كثيرا الحراك الذي صنعته مبادرتنا فظنوا بأن ثمة صفقة ما عقدتها حركة مجتمع السلم على مقربة من الانتخابات الرئاسية. فليطمئنوا: لا توجد أية صفقة، إنما هي مبادرة لمصلحة الوطن".

كما نقلت عناوين صحافية بالجزائر، تأكيد عبد الرزاق مقري أن دعوته لتدخل الجيش، جاءت في ضوء رؤيته للوضع بالجزائر، مؤكدا أنه لم يكن يريد "التودد للمؤسسة العسكرية، ولا قصد "العودة لحضن الحكومة"، كما جاء في تغريدات وتدوينات جزائريين على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضا: قائد أركان الجيش الجزائري: لن نتدخل في السياسة

إلى ذلك، أثنى نشطاء على مبادرة المسؤول الأول في حزب الراحل نحناح، واعتبروا نداءه للجيش قبل أقل من عام واحد عن الانتخابات الرئاسية المقررة خلال الثلاثي الأول من 2019، "حركة ذكية من لدن رجل سياسي محنك يتقن الاستراتيجية السياسية".

وفي هذا الصدد، غرّد ناشط بالقول "رأي مثير للاهتمام، لو كان هذا دافعه فستكون حركة مقري ذكية للغاية، حيث إنه دفع رئيس الأركان ذاته لإعلان نأي الجيش عن السباق السياسي".

من جانبه، اعتبر وزير الاتصال السابق عبد العزيز رحابي، أن نداء مقري للجيش ممارسة سياسية مشروعة، مؤكدا خلال ذلك، أن رد رئيس الأركان أحمد قايد صالح جاء استجابة لمسؤوليته المؤسساتية.

وجاء في تغريدة رحابي "عبد الرزاق مقري قام بعمل سياسي شرعي، وقايد صالح بمهامه المؤسساتية، يبقى أن شغور مطول في مهام رئيس الدولة وَلد حتما خلط في المهام أرجع الجيش الى النقاش السياسي وعّرضه -بالنيابة عن الرئيس إلى ضغط سياسي مستمر".

في المقابل، اعتبر نشطاء نداء مقري للجيش هروبا من مواجهة بوتفليقة خلال الانتخابات المقبلة، ومحاولة لزعزعة استقرار البلاد.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG