رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

حصيلتها تدمير زوايا عدة.. حرب متشددي ليبيا على الصوفية


زاوية صوفية تعرضت للتدمير من طرف متشددين بضواحي طرابلس (2013)

تعرضت جل الزوايا والأضرحة الصوفية في ليبيا، منذ الثورة الليبية، إلى التدمير والاعتداء على يد متشددين محسوبين على التيار السلفي.

غير أن الوضع اختلف نسبيا في بنغازي، بعد دفاع أهالي المدينة وأتباع الطرق الصوفية عن زوايا منطقتي الماجوري والكيش بعد هجوم أنصار "السلفية المدخلية" عليها بغرض تدميرها، في الخامس من الشهر الجاري، وفق ما أعلنه القيِّمون على هذه الزوايا.

ومباشرة بعد محاولة الاعتداء تلك، أصدر رئيس أركان الجيش، التابع للجنرال خليفة حفتر، عبد الرزاق الناظوري، قرارا يقضي بفصل مكاتب الزوايا الصوفية في بنغازي عن الهيئة العامة للأوقاف، بالحكومة المؤقتة في البيضاء.

تاريخ التوتر

يعتبر رئيس "النقابة العامة للسادة الأشراف" في ليبيا، عز الدين الشيخي، أن الزوايا الصوفية في ليبيا تتعرض لمضايقات من طرف السلفيين، رغم أن الطرق الصوفية ظهرت في ليبيا قبل الحركة السلفية.

"الحركة السلفية حديثة النشأة في ليبيا، وبرزت منذ عام 2011، عكس الطريقة الصوفية التي انتشرت في ليبيا منذ أكثر من 1400 سنة، مساهمة في نشر التسامح والعفو ونبذ التشدد والإرهاب"، يردف الشيخي.

ويؤكد الشيخي على أن أتباع الطرق الصوفية "يحيون، منذ مئات السنين، المناسبات الدينية التي يحتفل بها المسلمون في العالم أجمع، ويُعلمون القرآن، ولذلك سميت ليبيا ببلد المليون حافظ".

ويطالب الشيخي من وزير الأوقاف بالحكومة المؤقتة "إيقاف خطاب التحريض الذي ينتهجه أئمة السلفية في المنابر، حيث يتهمون الصوفية بالكفر والشرك والسحر والشعوذة"، معتبرا أن هذا الاتهام "غير صحيح ويتسبب في صراع لا تحمد عقباه".

​ويناشد الشيخي الحكومة الليبية حماية الزوايا الصوفية بغرب ليبيا وجنوبها من الاعتداءات المتواصلة، وإعادة إحياء تلك التي دمرها سلفيون، وفقه.

مواقف رافضة

من جانبه، يؤكد الرئيس السابق للهيئة العامة للأوقاف في طرابلس، أحمد اشتيوي، أن تخريب الزوايا الصوفية هو "اعتداء على أملاك الدولة الليبية، وتدمير للمنارات العلمية التي تنشر الإسلام الوسطي".

"مهمة الزوايا الصوفية هي نشر الدين الوسطي، وأي اعتداء عليها مرفوض لدى الشارع الليبي"، يقول اشتيوي لـ"أصوات مغاربية" مردفا: "يجب إيقاف العبث بآثارنا الدينية".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG