رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

المغاربة يودعون قشبال.. فكاهي من 'الزمن الجميل'!


قشبال

توفي الخميس، الفنان الكوميدي المغربي، بشار علي بن محمد، المعروف بـ"قشبال"، والذي كون رفقة الفنان محمد بشار ثنائي "قشبال وزروال" الذي اشتهر خلال سبعينات وثمانينات القرن الماضي.

وتوفي الفنان الشعبي الشهير في بيته بمدينة سطات "بعد معاناة طويلة مع المرض" وفق ما تداولته مواقع محلية.

وخلف خبر وفاة "قشبال" حزنا وسط قطاعات واسعة من المغاربة، استرجعوا ذكريات الثنائي الذي كان يقدم عروضا فكاهية مستعينا بآلتي "الوتار" و"البندير".

"كنا صغارا نتابع الثنائي الفكاهي قشبال وزروال، ربما لم نكن نفهم مغزى وأبعاد "السكيتشات" إلا في سنوات متقدمة" يقول أحد المدونين على فيسبوك، مضيفا "الجميل أن الثنائي كان يدخل بيت كل مغربي بأسلوب بعيد عن الابتذال وقلة الأدب".

وكتب آخر "بألم كبير وحزن غامر يتذكر المرء كيف تمكن رجل بدوي إلى جانب رفيقه في الدرب زروال (ابن أخيه).. من إسعاد الملايين من المغاربة بفكاهة بسيطة ومرحة بعيدا عن الرداءة والإسفاف".

ووجه العديد من المتفاعلين مع الخبر تعازيهم إلى أسرة الراحل، كما استرجعوا ذكريات طفولتهم من خلال تدوينات يستحضرون فيها استمتاعهم رفقة عائلاتهم بمتابعة "سكيتشات" الثنائي "قشبال وزروال"، بينما قارن آخرون بين مستوى الكوميديا في ذلك الوقت والحال التي أضحت عليها اليوم.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG