رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

فيديوهات صادمة: شجار بالسيوف داخل مستشفى مغربي


مستشفى مغربي - أرشيف

تداول مجموعة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، اليوم الجمعة، فيديوهات صادمة توثّق لمشاجرة بين شخصين بالسيوف داخل أحد المستوصفات.

الفيديوهات، التي يبدو أنها مأخوذة من كاميرات داخل المستوصف، تظهر الواقعة من زوايا مختلفة، إذ يظهر أحد هذه الأشرطة مجموعة من النساء الجالسات في قاعة الانتظار ليتفاجأن بشخص يجري ويدخل إحدى القاعات ويقفل الباب قبل أن يلحق به شخص آخر يحمل سيفا.

وفي شريط آخر يصور الواقعة من زاوية قريبة من مدخل المستوصف، يظهر شخص وهو يتحدث إلى الحارس الجالس قرب البوبة الرئيسية قبل أن يفاجأ بشخص ينهال عليه بسيف، ما دفعه لاقتحام المستوصف ليلحق به المهاجم وشخص آخر كان بدوره يحمل سيفا.

وخلفت هذه الواقعة حالة من الذعر وسط المرضى، وجلهم نساء وأطفال.

كما خلفت الفيديوهات المتداولة حالة من الصدمة بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب.

وعلاقة بهذه الواقعة، كشف بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني، عن تمكن الفرقة المحلية للشرطة القضائية "من توقيف شخص يبلغ من العمر 23 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في واقعة اقتحام مركز صحي مقرون بارتكاب اعتداء بالسلاح الأبيض".

وتابع البلاغ أن "مصالح الأمن قد تعاملت بجدية مع شكاية تقدم بها ضحية حول تعرضه لاعتداء بالسلاح الأبيض من قبل ثلاثة أشخاص بسبب خلافات سابقة بينهم".

وأضاف أن الأبحاث الأولية قد أظهرت أن "الاعتداء امتد إلى داخل مستوصف طبي، وهو الأمر الذي وثقته تسجيلات كاميرات المراقبة التي تم تداولها لاحقا عبر مواقع التواصل الاجتماعي".

ووفقا للمصدر نفسه، فإن الأبحاث والتحريات "مكّنت في ظرف وجيز من توقيف المشتبه فيه الرئيسي"، هذا الأخير الذي يشير البلاغ إلى أنه "من ذوي السوابق القضائية العديدة في الجرائم العنيفة".

هذا و"تتواصل الأبحاث والتحريات الميدانية المكثفة من أجل توقيف شريكيه اللذين تم تحديد هويتهما بشكل كامل"، في حين "تم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة".

المصدر: أصوات مغاربية

XS
SM
MD
LG