رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

سخط وسط المغاربة.. شاب يواجه الشرطة بسيفه!


صور من شريط فيديو يوثق الحادث

أثار شريط مصور تم تداوله على نحو واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، سخطا وسط المغاربة، إذ يظهر فيه شخص شبه عار، يشتبه في ترويجه للمخدرات، وهو يشهر سيفين في مواجهة عناصر الأمن.

الفيديو الذي تصل مدته إلى ثلاث دقائق وبضع ثوان، يظهر فيه الشخص المعني وهو يصرخ بعبارات بذيئة في وجه رجال الشرطة، الذين كان بعضهم يحمل مسدسا لتحذيره، في حين بدت سيدة وهي تتصدى لهم وتطالبهم بعدم الاقتراب منه.

وخلفت الواقعة التي أشار كثير من المعلقين إلى حدوثها في أحد أحياء مدينة فاس، حالة من الصدمة بين مختلف مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، الذين استنكر بعضهم، عدم إطلاق عناصر الشرطة للنار.

"شفت فيديو داك مجرم فاس وهو يواجه بالسيوف عدد من رجال الشرطة اللي تحلوا بضبط نفس زائد على اللزوم دون أن يضغط أحدهم على زناد مسدسه" يقول أحد المدونين، مضيفا "مثل هاته الواقعة في أميركا أو بريطانيا أو فرنسا كانت تعني أمرا واحدا، أن المجرم التحق بالرفيق الأعلى في أقل وقت ممكن".

وأردف في تدوينة على فيسبوك، أنه "في مثل هاته الوقائع الإجرامية فالحفاظ على هيبة الدولة والقانون والنظام العام تعني القرطاس.. تعني تطبيق القانون والدس على الزناد بلا تردد، لا يمكن أن نحارب الإجرام بالتساهل".

نفس الرأي مضى إليه مدون آخر، إذ كتب معلقا "محاربة الجريمة في فاس يجب أن تبدأ بإرسال قوات شرطة خاصة ببنادق أوتوماتيكية ترمي الرصاص المصبوب، وتمتلك إذنا استثنائيا باستعماله دون طرح أسئلة".

وفي السياق نفسه، كشفت المديرية العامة للأمن الوطني عن اعتقال الشخص المعني، إذ أوردت مواقع محلية، نقلا عن بيان للمديرية أن الشخص المذكور قام بإلحاق خسائر مادية بسيارات وإصابة شخص بجروح، بالإضافة إلى تعريضه حياة عناصر أمنية للخطر.

وتابع المصدر موضحا أن المعني قام بعدها بـ"رشق العناصر الأمنية من أحد نوافذ المنزل بالقوارير الفارغة والأواني المنزلية.. قبل أن يلجأ إلى تهديد العناصر الأمنية بإضرام النار بواسطة قنينتين للغاز، ورشقهم مجددا بواسطة الحجارة من فوق سطح المنزل".

هذا وقد تم إيقاف المشتبه فيه، بالإضافة إلى ثلاثة أشخاص، من بينهم شقيقته وشخص آخر "من أجل عرقلة عملية التدخل الأمني"، وقاصر يقول المصدر إنه "تبين أنه يقوم بمساعدة المشتبه فيه في ترويج المخدرات".

اقرأ أيضا: استعمال الشرطة المغربية للسلاح.. ما للأمن وما عليه!

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG