رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد اعتقالات طالت معارضين.. توقيف صحافي في موريتانيا


بوبكر أنجاي رئيس تحرير موقع كردم الموريتاني

اعتقلت الشرطة الموريتانية، أمس الأربعاء، رئيس تحرير موقع "كريدم" الناطق باللغة الفرنسية، بوبكر أنجاي.

وقال موقع "كريدم"، في بيان، إن رجلين زي مدني، يُعتقد أنهما من الشرطة القضائية، اعتقلا الصحافي بوبكر أنجاي، في أحد شوارع العاصمة الموريتانية نواكشوط، وتم اقتياده إلى وجهة مجهولة.

وأضاف البيان: "في الوقت الحالي، لا تزال أسباب اعتقال أنجاي غير معروفة، لكن الرّاجح أن تكون شكوى تقدم بها المحامي الفرنسي-الموريتاني، جمال ولد محمد طالب، الذي اتهم الموقع بتشويه سمعته، وراء اعتقال بوبكر".

وكان المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة، أكبر ائتلاف سياسي معارض في موريتانيا، ندد بحملة الاعتقالات التي طالت شخصيات عدة في موريتانيا، أهمها زعيم حركة "إيرا" المناهضة للرق، بيرام ولد الداه ولد اعبيدي، ورئيس حركة "نستطيع" الشبابية محمد ولد الشيخ.

​وتساءل ناشطون موريتانيون عن الأسباب التي تقف وراء الاعتقالات التي طالت ناشطين معروفين بمعارضتهم للسلطة بموريتانيا، خلال اليومين الماضيين.

في المقابل، اعتبر ناشطون أن سبب اعتقال بوبكر أنجاي لا يرتبط بحملة للسلطة ضد المعارضة، بل بسبب نقله لمقال نشر في جريدة أجنبية، يتعلق بالمحامي الفرنسي-الموريتاني، جمال ولد محمد طالب.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG