رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

يشتكون النقائص.. حجاج من الجزائر: أين الكرامة؟


حجاج جزائريون - أرشيف

أبدى العديد من الحجاج الجزائريين غضبهم من الأوضاع التنيظيمية التي واجهتهم خلال تأديتهم لهذه الشعيرة الدينية.

ونقلت وسائل إعلامية ما أسمتها انتقادات وجهها عديد الحجيج إلى الديوان الوطني للحج والعمرة (هيئة تشرف على تنظيم هذه الشعيرة)، بخصوص ظروف الإيواء، وأيضا ما تعلق ببعض الحالات المرضية.

ونشر بعض الحجاج فيديوهات لاقت رواجا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، توضح الوضعية التي يتواجد عليها هؤلاء.

ويصور أحد هذه الفيديوهات حالة غضب عبر عنها بعض الحجاج مباشرة بعد وصولهم إلى مكة، قبل أن يدخلوا في مناوشات كلامية مع أحد المنظمين احتجاجا على نوعية الإقامة التي حولوا إليها.

وعلى نفس النحو، التقط حاج جزائري صورا لمقر إحدى الإقامات قال إنها لا تتوفر على العديد من الضرورويات مثل وسائل التبريد، وغياب الماء الصالح للاستعمال ونقائص أخرى، قبل أن يمضي في مساءلة المسؤولين "أين هو حج الكرامة الذي وعدتمونا به".

على النقيض من ذلك، نشر ديوان الحج والعمرة عبر صفحته في فيسبوك صورا تظهر أوضاعا مختلفة للحجاج الجزائريين المتواجدين في مكة لأداء مناسك الحج، واستعرض مجموعة من الخدمات التي تقدم لهم.

وكتب على إحدى هذه الصور "صور لبعض الخدمات التي تقدمها وكالات السياحة والأسفار وتكفلها بضيوف الرحمان".

لكن عددا من المعلقين لم يقتنع بجدية هذه الخدمات، ولا الصور التي تم نشرها، وواصلوا انتقاداتهه لعمل هذه الهيئة وطريقة تنظيمها للحج.

واشتكى أحد النشطاء من سوء التنظيم الذي ميز رحلات الحجاج من الجزائر إلى السعودية، وقال إنها لم تجر في نفس الظروف وسادها تمييز واضح بين ولاية وأخرى.

كما عبر أحدهم عن تعجبه من "قضية التمييز بين الحجاج الجزائريين من قبل ديوان الحج والعمرة".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG