رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

متحف خاص بالفنان الأمازيغي الجزائري معطوب الوناس


قبر معطوب الوناس

وافق الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، على تقديم دعم مالي لمشروع جديد يتعلق بحماية الموروث الفني والثقافي للفنان الأمازيغي الجزائري، معطوب الوناس.

المبادرة التي تشرف عليها رئاسة الجمهورية، جاءت بطلب من شقيقة الفنان الأمازيغي الراحل، الذي قُتل إثر عملية إرهابية بتاريخ 25 يونيو 1998.

وكان وزير الثقافة الجزائري، عز الدين ميهوبي، قد أعلن، منذ يومين عبر صفحته في موقع تويتر، أنه استقبل شقيقة الفنان معطوب الوناس، وأبلغها بقرار السلطات الجزائرية القاضي بإنشاء متحف خاص به بمنطقة تاوريرت موسى، بولاية تيزي وزو.

ويعد الفنان الراحل معطوب الوناس أحد أبرز الوجوه الفنية في منطقة القبائل الأمازيغية بالجزائر، ومن المدافعين أيضا عن القضية الأمازيغية سنوات الثمانينات والتسعينات.

وقد سبق أن تم اختطافه من قبل الجماعات المسلحة ليطلق سراحه بعد ذلك، قبل أن يتعرض للاغتيال سنة 1998، وهو الحادث الذي أثار غضبا كبيرا في منطقة القبائل وفي الأوساط الفنية أيضا.

وسبق لشقيقته، ملكية معطوب الوناس، أن أكدت في حوار مع "أصوات مغاربية"، رفضها للرواية الرسمية التي قدمتها السلطات بخصوص تفاصيل واقعة اغتياله، وعبرت عن تمسكها بضرورة فتح تحقيق مستقل في هذه القضية.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG