رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

في تونس.. بدء العمل بقانون 'من أين لك هذا'


رشوة

تبدأ الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، الثلاثاء، قبول التصاريح بالمكاسب والمصالح، وذلك بعد صدور الأمر الحكومي الذي يتعلق بضبط نموذج التصريح، طبقا لقانون التصريح بالمكاسب والمصالح وبمكافحة الإثراء غير المشروع المعروف بقانون "من أين لك هذا؟".

ومن المنتظر أن تستقبل الهيئة نحو 350 ألف تصريح تهم مسؤولين في القطاع العام، من بينهم مسؤولين حكوميين وأطر عليا في الدولة.

وكان مجلس نواب الشعب قد صادق، في يوليو الماضي، على مشروع قانون يُلزم الموظفين العموميين بالتصريح بممتلكاتهم.

ووفقا لفصله الأول يهدف هذا القانون إلى "دعم الشفافية وترسيخ مبادئ النزاهة والحياد والمساءلة ومكافحة الإثراء غير المشروع وحماية المال العام".

ويفرض القانون العديد من العقوبات السجنية على المخالفين، قد تصل إلى 5 سنوات سجنا في بعض الحالات، فضلا عن عقوبات مالية وأخرى تتعلق بالحرمان من الترشح في الانتخابات وغيرها.

وفي تصريحات صحافية سابقة، قال الناطق الرسمي باسم الحكومة، إياد الدهماني، إن مشروع القانون "يعد ثوريا وسيساعد على سد الثغرات الموجودة على مستوى الترسانة القانونية المعتمدة في مكافحة الفساد".

وبعد مرور سنوات على الإطاحة بنظام الرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي، لا يزال ترتيب تونس متأخرا في السلم الدولي في مجال مكافحة الفساد بالقطاع الحكومي، إذ تحتل البلاد الرتبة 74 في التصنيف الخاص بسنة 2017.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG