رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

المجلس الشعبي الوطني بالجزائر يقرر استئناف أشغاله


برلمانيون جزائريون يغلقون بوابة المجلس الشعبي الوطني في وجه الرئيس بوحجة

قرر مكتب المجلس الشعبي الوطني بالجزائر، اليوم الأحد، في اجتماع له برئاسة الحاج العايب باعتباره أكبر الأعضاء سنا، رفع قرار تجميد نشاط هياكل المجلس والاستئناف العادي للأشغال.

وأضاف المكتب في بيان صادر عقب الاجتماع أنه قرر أيضا إحالة مشروع قانون المالية لسنة 2019 على لجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني، مبرزا أنه سيتم تحديد تاريخ المصادقة على تقرير لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات وانتخاب رئيس جديد للمجلس لاحقا، في جلسة علنية.

وكان مكتب المجلس قد أعلن في اجتماع طارئ عقده الأربعاء الماضي قرار "شغور منصب رئيس المجلس"، نتيجة للأزمة التي تعيشها الغرفة السفلى للبرلمان الجزائري، إثر قرار أغلبية النواب (351 نائب) يقضي بسحب الثقة من رئيس المجلس، السعيد بوحجة، ومطالبته بتقديم استقالته.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG