رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

حارس سابق لمنتخب المغرب يبيع قفازاته بسبب البطالة


العراقي حين كان يلعب للمنتخب المغربي (مصدر الصورة_ حسابه على فيسبوك)

تفاعل مستخدمو فيسبوك في المغرب مع منشور لحارس المرمى الدولي المغربي السابق، عبد اللطيف عراقي، وضعه على صفحته الرسمية الأحد يعرض فيه القفازات التي كان يستعملها في المباريات.

ونشر عراقي 21 صورة لقفازاته مشيرا إلى أن دافعه لبيعها هو عدم إيجاده عملا.

وقال عراقي في تصريح لـ"أصوات مغاربية" إنه لا يتوفر على شغل حاليا، كاشفا نهاية عمله في الدرك الملكي بعد 22 سنة قضاها في هذا الجهاز الأمني.

"كنت محسوبا ما بين سنتي 1996 و2018 على الدرك الملكي، لكنني كنت في تلك المرحلة حارس مرمى في مجموعة من الأندية الوطنية وفي صفوف المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم"، يوضح عراقي.

وبدأ عراقي مساره الكروي سنة 1986، وحمل أقمصة مجموعة من النوادي المغربية من بينها شباب المحمدية والاتحاد الزموري للخميسات وسبورتينغ سلا.

كما تدرج عراقي في صفوف المنتخب المغربي لكرة القدم في فئات الفتيان والشبان والأمل وصولا إلى الكبار، ما بين سنتي 1994 و1998، ولعب أيضا لمنتخب الكرة الشاطئية في فئة الكبار ما بين 2005 و2007.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG