رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رسالة إلى ملك المغرب للاعتراف بالسنة الأمازيغية


نشطاء يحتفلون برأس السنة الأمازيغية - الرباط 2014

وجهت رئيسة التجمع العالمي الأمازيغي أمينة ابن الشيخ، نهاية الأسبوع الماضي، رسالة

إلى العاهل المغربي الملك محمد السادس، تطالبه فيها بالاعتراف برأس السنة الأمازيغية وإقرارها عيدا وطنيا رسميا وعطلة مؤدى عنها.

ورصدت ابن الشيخ ضمن رسالتها مجموعة من "التراجعات التي عرفتها القضية الأمازيغية في كل المجالات"، وذلك بعد مرور ما يقارب ثماني سنوات على الاعتراف بها كلغة رسمية إلى جانب اللغة العربية في دستور 2011.

ومن أوجه "التراجعات" التي تطرقت إليها ابن الشيخ "تأخير إخراج القوانين التنظيمية المتعلقة بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية" و"عدم استجابة كل الحكومات المتعاقبة لما بعد دستور 2011 للمطلب الشعبي المتمثل في إقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا رسميا بعطلة مؤدى عنها، على غرار باقي الأعياد والعطل الرسمية".

وخاطبت ابن الشيخ، وهي مديرة "جريدة العالم الأمازيغي" وعضوة سابقة بالمجلس الإداري للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، الملك محمد السادس قائلة "بصفتكم رئيسا للدولة ورمزا لوحدة الأمة وضامنا لدوامها واستقرارها (...) نتوجه إلى جلالتكم بهذه الرسالة، وكلنا أمل أن تعترفوا برأس السنة الأمازيغية وأن تقروا بها عيدا وطنيا رسميا بعطلة مؤدى عنها، على غرار باقي الأعياد والعطل الرسمية، ما من شأنه أن يعيد الانتعاش للأمازيغية تماشيا مع روح وفلسفة الدستور وانسجاما مع خطاباتكم السامية".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG