رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وزير جزائري: لن نغامر ببناء الكنائس من ميزانية المساجد


وزير الشؤون الدينية الجزائري، محمد عيسى خلال تطويب رهبان في كنيسة سانتا كروز بوهران

كذّب وزير الشؤون الدينية الجزائري، محمد عيسى، ما أثير مؤخرا حول تخصيص ميزانية من خزينة الوزارة لتشييد وترميم كنيسة سانتا كروز بوهران، بعد تطويب 19 راهبا مسيحيا الأسبوع الماضي.

وقال المسؤول الجزائري، في تدوينة على فيسبوك نشرها مساء الثلاثاء، إن وزارته "لن تغامر ببناء الكنائس وترميمها بميزانية المساجد".

وأضاف "كذب على الناس من قال إن وزارة الشؤون الدينية والأوقاف شيّدت كنيسة 'سانتا كروز' بوهران فهي موجودة منذ سنة 1850".

وتابع "كذب على الناس من قال إن وزارة الشؤون الدينية والأوقاف أنفقت على ترميم كنيسة 'سانتا كروز' مبلغا يحسب بعشرات الملايير من السنتيمات لأنها لا تملك هذه الميزانية".

وأشار إلى إن "الميزانية الضعيفة جدا التي تملكها الوزارة ما زالت تقسٌمها على الجمعيات المسجدية لتستكمل مشاريع المساجد وسكنات الأئمة فقط لا غير، ولن تغامر ببناء الكنائس وترميمها بميزانية المساجد".

يشار إلى أن الكنيسة الكاثوليكية طوبت السبت الماضي 19 راهبا قتلوا خلال الحرب الأهلية الجزائرية بينهم رهبان تبحيرين السبعة، وذلك في احتفال أقيم في وهران، هو الأول من نوعه في بلد مسلم.

وشارك الوزير الجزائري في الاحتفال الديني، الذي شارك فيه أيضا ممثل البابا فرانسيس الأول، الكاردينال أنجيلو بيشو.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG