رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ليبيا.. اتفاق على رفع حالة 'القوة القاهرة' عن حقل الشرارة


رئيس حكومة الوفاق فائز السراج في لقاء مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله

أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية، عن التوصل إلى اتفاق مع المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، على رفع حالة "القوة القاهرة" عن حقل الشرارة النفطي (جنوب)، وهو الأكبر في البلاد.

وأفاد بيان للمكتب الإعلامي لحكومة الوفاق الوطني، أن الاتفاق تم خلال اجتماع عقده رئيس حكومة الوفاق فائز السراج الثلاثاء، مع رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط مصطفى صنع الله على هامش زيارتهما للإمارات العربية المتحدة.

وأوضح البيان الذي أوردته وسائل الإعلام الليبية، أنه تم خلال الاجتماع "استعراض أوضاع المؤسسة والقطاع وآخر تطورات الإنتاج النفطي والمرافق الخاصة به".

وأشار البيان إلى أنه "تم الاتفاق على رفع القوة القاهرة عن حقل الشرارة النفطي، وأن يتم التنسيق فورا مع الجهات المعنية على إخراج كافة المجموعات المدنية من الحقل".

كما تم الاتفاق على أن "تتولى مؤسسة النفط وضع كافة الترتيبات الأمنية اللازمة التي تضمن حماية العاملين والمرافق الخاصة بها، حتى لا تتكرر الأحداث والتجاوزات السابقة والتي انتهت بإقفال الحقل ووقف الانتاج" بحسب البيان.

وقال السراج إن "النفط ملك كل الليبيين وثروة وطنية لا يجوز إدخاله في أي صراعات سياسية أو عسكرية أو الابتزاز به لمصالح شخصية".

يذكر أن محتجين كانوا قد أغلقوا في دجنبر الماضي، حقل الشرارة ضمن حراك سمي "غضب فزان"، وهو حراك مدني يطالب بتوفير فرص العمل وتوفير الوقود والمخصصات المالية لمناطق الجنوب.

وتبلغ طاقة حقل الشرارة أكثر من 300 ألف برميل من النفط الخام يوميا من أصل 1.1 مليون برميل، وهو مجمل إنتاج ليبيا يوميا، وسبق أن تعرض لعمليات إغلاق متكررة الأمر الذي تسبب في خسائر تقدر بملايين الدولارات.

المصدر: وكالات

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG