رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الحمى القلاعية.. إتلاف أكثر من ألفي رأس من الماشية بالمغرب


أبقار قرب مدينة فاس - المغرب

كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية في المغرب، عن تلقيح ما يفوق المليونين ونصف المليون من رؤوس الأبقار، بينما تم إتلاف ما يناهز ألفي رأس من الأبقار والماعز والأغنام، وذلك في إطار محاربة مرض الحمى القلاعية.

ووفقا لما كشف عنه المكتب فقد تمكن إلى حدود، الخميس، من تلقيح مليونين و561 ألفا و708 رؤوس من الأبقار، ضد مرض الحمى القلاعية وذلك منذ انطلاق الحملة الوطنية لتلقيح الأبقار ضد هذا المرض في فاتح يناير الماضي.

ويتابع المكتب موضحا في بلاغ له أنه بموازاة عملية التلقيح فإن "المصالح البيطرية للمكتب تتابع عن كثب الحالة الصحية للقطيع" والتي تعتبر، وفق المصدر نفسه "مستقرة".

من جهة أخرى، كشف المكتب عن قيامه بـ"تحويل التعويضات المالية للفلاحين الذين تم إتلاف ماشيتهم إلى حسابهم البنكي كما كان مبرمجا" وذلك قبل متم فبراير المنصرم، مشيرا إلى أن مجموع التعويضات التي تم صرفها في ذلك الإطار "مقابل إتلاف 400 رأس من الأبقار و1559 رأسا من الماعز والأغنام" قد وصلت إلى 8 ملايين و785 ألف درهم (ما يفوق 900 ألف دولار أميركي).

هذا ويذكر المصدر بكون المغرب "يتبنى منذ سنوات خطة استباقية لمحاربة مرض الحمى القلاعية وتعزيز مناعة القطيع"، حيث أن حملة التلقيح الجارية تعد "السابعة التي يتم تنظيمها مجانا منذ سنة 2014"، إلى جانب أن المغرب يتوفر على "برنامج رسمي لمراقبة الحمى القلاعية معتمد من طرف المنظمة العالمية للصحة الحيوانية".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG