رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

'نقي حومتك ودارك'.. حملة نظافة مغربية جزائرية


أحد المشاركين المغاربية في الحملة

أطلق مدونون في الجزائر والمغرب حملة على فيسبوك من أجل تنظيف الشوارع في عدد من المدن بالبلدين.

وتعتبر هذه المبادرة نسخة للحملة العالمية "تحدي الأزبال"، التي انطلقت قبل أسابيع في أرجاء العالم، وشارك فيها نجوم عالميون.

ويسعى التحدي المغربي الجزائري إلى إعادة الحياة إلى بعض الأماكن العامة والحدائق التي أصبحت مرتعا للأزبال، وذلك عبر تنظيفها وطلاء جدرانها وتزينها بالورود.

ويقوم التحدي على التقاط صورة لمكان ما قبل وبعد تنظيفه، ونشر الصورتين فيما بعد على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتهدف الحملة المعروفة في الجزائر بـ"نقي حومتك" وفي المغرب بـ"نقي دارك"، إلى "توجيه طاقة الشباب إلى أعمال جيدة يعم بها الخير على مدنهم".

ودعا مدونون جزائريون إلى الانخراط بقوة في الحملة التي غيرت مجموعة من الأحياء والأماكن العامة، وحولتها من مكبات نفايات إلى أماكن نظيفة.

وعمم مدونون في مدن جزائرية مختلفة صورا لشوارع وأزقة قبل وبعد تنظيفها، وأرفق بعضهم هذه الصور بعبار "بدل التقاط صور المكان وهو مليء بالأزبال التقط صورته وهو نظيف، وانشرها لتشجع الشباب حتى يكونوا مثلك" .

المصادر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG