رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بريطانيا تحذر مواطنيها من 'خطر الإرهاب' بالمغرب


سائحات أجنبيات بشرفة مقهى مطل على ساحة جامع الفنا بمراكش

"المغرب يواجه تهديدا متزايدا للإرهاب"، تقول صحيفة الإندبندنت في مقال لها استنادا إلى ما تضمنته توجيهات وزارة الخارجية البريطانية لمواطنيها الراغبين في زيارة المغرب.

ففي آخر تحديث للتوجيهات المتعلقة بالسفر "travel advice"، التي تنشرها عبر موقعها، وجهت الخارجية البريطانية تحذيرا لمواطنيها من "خطر الإرهاب" في المغرب.

ونبهت الخارجية البريطانية إلى "إمكانية محاولة إرهابيين شن هجمات في المغرب"، داعية رعاياها إلى ضرورة البقاء متيقظين طوال الوقت.

هذه عائدات السياحة في البلدان المغاربية خلال سنة 2018
هذه عائدات السياحة في البلدان المغاربية خلال سنة 2018

وأشار المصدر في السياق إلى "مقتل اثنين من الرعايا الأجانب أثناء التنزه بالقرب من جبل توبقال في ديسمبر 2018".

وتابع مبرزا أن السلطات المغربية "حذرت من تهديد مرتبط بعدد المغاربة المتعاطفين مع أو المنتمين لداعش وجماعات أخرى متطرفة"، مضيفا أن السلطات "تبلغ بانتظام عن تفكيك خلايا إرهابية في أنحاء البلاد، والتي كان يهدف بعضها إلى شن هجمات في المغرب ضد منشآت حكومية وأماكن عامة ومواقع سياحية".

وتوضح الخارجية البريطانية أن تلك الهجمات "يمكن أن تكون عشوائية أو تستهدف الأجانب"، مشيرة إلى "مقتل 11 شخصا وإصابة 25 آخرين، في أبريل 2011، إثر انفجار قنبلة في مطعم أركانة في ساحة جامع الفنا"، لافتة في الوقت نفسه إلى أن "التدابير الأمنية الوقائية بما في ذلك عناصر الأمن، قد تكون مرئية في مناطق معينة بما في ذلك الفنادق والمواقع الشهيرة لدى السياح".

من جهة أخرى، يلفت المصدر إلى أن حوالي 650 ألف شخص من المملكة المتحدة يزورون المملكة المغربية سنويا، مبرزا أن أغلب الزيارات تتم دون أية متاعب.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG