رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

ليبيا.. غضب بسبب خطف متشددين لشيخ صوفي


متشددون يدمرون ضريحا في ليبيا - أرشيف

استنكرت النقابة العامة للأشراف في ليبيا اختطاف الفقيه الصوفي محمد فركاش فجر الجمعة من منزله في ضواحي مدينة درنة شرق ليبيا.

وقالت النقابة في بيان "اختطفت مجموعة إرهابية مدججة بالسلاح الشيخ الصوفي فركاش من منزله في منطقة أم الرزم، واقتادوه إلى مكان مجهول دون مراعاة لحرمة البيت والنساء والأطفال الذين تم ترويعهم".

وطالبت النقابة جهات الاختصاص بالقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة و"إنهاء حالات الإخفاء القسري والخطف التي بدأت تعود من جديد".

وقد اقتحمت مجموعة مسلحة متشددة الأسبوع الماضي زاوية الشيخ جبريل الدوفاني في بنغازي وخربتها.

متشددون جدد

واتهم نقيب النقابة العامة للأشراف في ليبيا عز الدين الشيخي عناصر متشددة من "السلفية المداخلة" باختطاف الشيخ فركاش من منزله.

وقال الشيخي "أرسلنا خطابا كتابيا إلى رئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني لتحديد موقفه من ما يحدث للصوفية في شرق ليبيا، ومن أجل منع الاعتداءات علينا وحماية التراث التاريخي لليبيا".

وأضاف الشيخي، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، أن "خطباء السلفية على المنابر وفي الدروس في المساجد وعلى وسائل الإعلام يكفرون الصوفية والكشافة والمرشدات علنا وسط صمت جميع الأجهزة الأمنية".

وأوضح المتحدث أن قبائل المرابطين وأهل التصوف في شرق ليبيا "في حالة احتقان كبيرة بسبب خطف الشيخ فركاش وكثرة الاعتداءات على الزوايا الصوفية والمتصوفة".

المصدر: أصوات معاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG